00
إكسبو 2020 دبي اليوم

اتهام

التحرش يطيح براجندرا باتشوري

باتشوري اضطر للتنحي بعد الفضيحة المدوية أرشيفية

ت + ت - الحجم الطبيعي

قدم راجندرا باتشوري رئيس لجنة تغيير المناخ التابعة للأمم المتحدة استقالته من منصبه عقب اتهامات له بالتحرش الجنسي وجهتها اثنتان من العاملين في معهد الأبحاث التابع له في دلهي.

وقد انفجرت هذه الفضيحة المدوية مع قيام باحثة تبلغ من العمر 29 عاما بتوجيه الاتهام إلى باتشوري الذي يبلغ من العمر 74 عاما، بالتحرش بها بعد وقت قصير من التحاقها بمعهد الطاقة والموارد في دلهي. وقال محاموها إن التحرش شمل رسائل الكترونية غير مرغوب فيها ورسائل نصية ورسائل عبر الواتس آب، وقد بادر باتشوري إلى نفي هذه الاتهامات جميعها، وقال محاموه في وثائق قدموها للمحكمة المعنية إن بريده الإلكتروني وهاتفه النقال ورسائل الواتس اب الخاصة به قد تعرضت للقرصنة. وأن المجرمين الذين أقدموا على ذلك قد وصلوا إلى هاتفه وكمبيوتره لإرسال هذه الرسائل في محاولة للإساءة إليه.

وقد تفاقمت الفضيحة وفق ما أوضحته صحيفة «الغارديان» اللندنية في تقرير أخير لها، مع تقدم امرأة أخرى بالشكوى من أن باتشوري الحاصل على جائزة نوبل، قد تحرش بها وبنسوة أخريات في المعهد أيضاً.

وتبادر الشرطة الهندية إلى التحقيق في هذه الشكاوى.

وقال باتشوري في كتاب استقالته الذي رفعه إلى بان كي مون الأمين العام للأمم المتحدة : «إن لجنة تغير المناخ تحتاج إلى قيادة قوية، وهو الأمر الذي لا أستطيع القيام به في ظل الظروف الراهنة».

وسيقوم اسماعيل الغزولي القائم بأعمال رئيس اللجنة بمهام رئيسها إلى أن يتم انتخاب رئيس جديد في أكتوبر المقبل.

طباعة Email