تشكل في 2014 ثورة تكنولوجية في عالم المطابخ

تطوير طابعة ثلاثية الأبعاد لإعداد وجبات

يعكف خبراء في شركة "ناشيرال ماشينز" التي تتخذ من برشلونة في إسبانيا مقراً لها، على تطوير طابعة ثلاثية الأبعاد فريدة من نوعها تختص بطباعة أنواع الأطعمة المختلفة في خطوة تعد ثورية في عالم المطابخ.

ويطلق الخبراء اسم "فوديني"، على الطابعة التي تجمع بين التكنولوجيا والطعام والفن والتصميم. ويمكن استخدامها لصنع أي شيء بدء من ألواح الشوكولاته، وصولاً إلى المعكرونة.

مشروع رائد

ويتوقع القائمون على المشروع أن تعرض الطابعة بسعر أولي يصل إلى 835 جنيهاً استرلينياً، وذلك منتصف العام المقبل. ويمكن للمستخدمين اختيار أحد التصميمات الموجودة على لوحة التحكم، لتقوم الطابعة بصنع الوجبة الموجودة على الجهاز بشكل دقيق فور تعبئتها بالمكونات المطلوبة.

وذكرت صحيفة "الديلي ميل"، البريطانية في تقرير لها حول هذا الموضوع، أن الشركة الرائدة التي ابتكرت المشروع تؤكد على قدرة الطابعة على صنع وجبات ذات تصاميم متعددة، وتدعو الاباء إلى استخدامها في تحضير وجبات على شكل حيوانات أو شخصيات كرتونية.

ويمكن للآلة طباعة رسائل ومعايدات على سطح الكعكة مثلاً، وتزينها بتصاميم معقدة من الكريما التي تعجز عنها السيدات في المطبخ نظراً لصعوبتها أو للوقت الطويل الذي تستغرقه.

 

 

خصائص

 

عن الوقت الذي تستغرقه الطابعة أوضحت الشركة أنه لا يضاهي قطعاً وقت إخراج وجبة ما من الفريزر أو حجرة التخزين، غير أن الطابعة تقدم خصائص فنية وتقنية يصعب مقارنتها بغيرها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات