إجازة باردة للعائلة المالكة الدنماركية

ولية عهد الدنمارك ماري وولي عهدها فريدرك استمتعا مع أطفالهما الأربعة بإجازة على البارد في جبال الألب السويسرية بمناسبة تنظيم مهرجان التزلج السنوي.

وقد أقامت الأسرة المالكة في موقع استراتيجي على المرتفعات يطل على موقع المتسابقين، حيث استغلا هذه المناسبة للاحتفال التقليدي بعيد ميلاد ماري. وقد أصبحت الأميرة ذات الأصل الأسترالي وملكة الدنمارك المستقبلية في الحادية والأربعين من عمرها، على الرغم من أنها تبدو أصغر من سنها بكثير، وما زالت تحتفظ بجزء كبير من جمالها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات