كثرة الجلوس تؤدي إلى السكري

رجحت دراسة نفذت أخيراً بأن كثرة الجلوس قد تزيد من احتمالية الإصابة بالسكري، الذي يعاني منه نحو 350 مليون شخص حول العالم. واستنتج البحث أن تجنب الجلوس فترات طويلة قد يكون أكثر فاعلية في تفادي خطر الإصابة بالسكري مقارنة بالقيام بممارسة المزيد من التمارين الرياضية، علماً أن الدراسة، هي الأخيرة ضمن سلسلة بحوث علمية خلصت إلى أن الحركة تساعد في حماية الصحة.

ورغم النصائح الطبية بممارسة التمارين البدنية للمحافظة على الرشاقة وتجنب الإصابة بمرض السكري والبدانة، الا أن الدراسة أشارت إلى أن التقليل من مدة الجلوس قد يقدم فوائد صحية جمة. وقال جوزيف هينسون، رئيس وحدة أبحاث مرض السكري بجامعة ليستر، الذي قاد الدراسة: "يبدو أن الجلوس لفترات طويلة من الوقت له تأثير سلبي حقيقي على الصحة ككل". وتتوقع منظمة الصحة العالمية ارتفاع معدلات الإصابة بالسكري حول العالم بواقع الثلثين خلال الفترة من 2008 و2030، ويبلغ عدد المصابين بالمرض حالياً قرابة 350 مليون شخص، طبقاً للمنظمة الأممية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات