اكتمال المربع الذهبي للمسابقة وتتويج الفائز الجمعة المقبل

الأحبابي والسراح إلى نهائي كأس «فزاع» لليولة

اكتمل المربع الذهبي للتنافس على كأس سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، راعي بطولات "فزاع" التراثية، وذلك بعد ان تأهل كل من عبدالرحمن السراح من الشارقة وسعيد محمد بن مصلح الأحبابي من دبي، ليكملا المربع الذهبي وينضما الى كل من أحمد بن دغاش العامري من العين، وراشد بن سعيد بن حرمش المنصوري من دبي...

والسؤال هنا اين سيذهب كأس "فزاع" لليولة 13 والميدان هذا العام، هل لمدينة العين أو الى الشارقة، ام ستحتفظ به دبي، هذا السؤال سيجيب عنه الجمهور من خلال تصويته لاختيار بطل هذا العام، حيث سيتم تتويج الفائز ببطولة "فزاع" لليولة يوم الجمعة المقبل، في حلقة التتويج الخاصة والتي ستقام في قلعة الميدان بالقرية العالمية.

جولة أخيرة

جاء ذلك خلال الجولة الاخيرة من بطولة "فزاع" لليولة للكبار في موسمها الثالث عشر، والميدان في موسمه الثامن، والتي اقيمت أول من أمس، والتي تستضيفها قلعة الميدان في القرية العالمية، بحضور عبدالله حمدان بن دلموك مدير ادارة بطولات "فزاع".

وخليفة بو شهاب مدير قناة سما دبي، وخالد راشد السويدي مدير الفعاليات في ادارة بطولات "فزاع"، بالاضافة الى لجنة التحكيم برئاسة الشاعر علي الخوار، وعضوية كل من مسلم العامري، وخليفة بن سبعين وراشد الخاصوني، كما حضر الجولة حشد كبير من الجمهور الاماراتي والعربي والاجنبي، والمحبين لهذه الرياضة الشعبية، امتلأت بهم مدرجات قلعة الميدان بالقرية العالمية.

منافسات

خلال الجولة الاخيرة أعلن الإعلامي والشاعر أحمد عبدالله، نتيجة الجولة ما قبل الأخيرة، والتي تنافس عليها 5 من المتأهلين للتصفيات الختامية، التي تم التصويت عليها طوال الاسبوع الماضي، حيث بلغ مجموع الاصوات في الاسبوع الماضي 99 الفا و336 صوتا وهو الاعلى في تاريخ منافسات هذا العام.

وقد تنافس في هذه الجولة 5 مشاركين صوت لهم الجمهور خلال الاسبوع الماضي، جاء في المركز الاول عبدالرحمن السراح من الشارقة بعد ان حقق 52.917 صوتا محققا اعلى الاصوات، وجاء في المركز الثاني سعيد محمد بن مصلح الاحبابي من دبي محققا 27.566 صوتا.

وفي المركز الثالث جاء محمد بن طراف المنصوري من دبي بعد أن حقق 16.400 صوت، وفي المركز الرابع جاء احمد مبارك الخاصوني محققا 2.271 صوتا، بينما جاء خالد سعيد الشحي في المركز الخامس بعد ان حصل على 282 صوتا.

وشهدت الجولة الاخيرة من البطولة منافسات قوية بين الاربعة الذين اكتمل بهم المربع الذهبي للتنافس على كأس "فزاع" الذين قدموا استعراضاتهم امام الجمهور بعيدا عن تقييم لجنة التحكيم، حيث كان اول من قدم استعراضه راشد سعيد بن حرمش المنصوري من دبي، الذي قدم استعراضا قوياً، وحاول أكثر من خمس مرات قرع الجرس ولكنه لم ينجح في ذلك، واشادت به لجنة التحكيم، لذا منحته اللجنة (48 درجة) من (50) درجة.

استعراض قوي

وبعدها قدم المتسابق أحمد بن دغاش العامري المعروف باليويل الهادىء استعراضه القوي واظهر فيه امكانية كبيرة سواء ارضية او رمي السلام حيث حاول اكثر من مرة قرع الجرس ولكنه لم ينجح، وبالرغم من ذلك منحته لجنة التحكيم الدرجة النهائية وهي (50 درجة)

. أما المتسابق الثالث عبدالرحمن السراح من الشارقة وصاحب المركز الثالث في مسابقة العام السابق فكان مفاجأة هذا الموسم، بالرغم من اصابته في عينه خلال تقديم استعراضه، الا انه قدم اداء رائعا، وبالرغم من سقوط سلاحه 3 مرات، منحته (48) درجة.

واختتم منافسات هذه الجولة، المتسابق سعيد محمد بن مصلح الاحبابي، والفائز ببطولة العام الماضي، حيث قدم يولة ارضية متميزة، قام خلالها بقرع الجرس ثلاث مرات وتفاعل معه الجمهور، حيث نجح في انتزاع آهات الجماهير الكثيرة التي شهدت الجولة الاخيرة، واشادت به لجنة التحكيم التي اعجبت باستعراضه، ولذلك منحته اللجنة العلامة الكاملة وهي (50 درجة)، وقد استعرض اصحاب المربع الذهبي على إيقاع الأغنية الجديدة للفنان الإماراتي المخضرم ميحد حمد، التي تحمل عنوان (يا دبي) من كلمات سعيد بن مصلح.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات