«مسبار الأمل» يحمل خلال ساعات طموحات العرب إلى المريخ

العالم يترقب الإنجاز الإماراتي

تنطلق بعد منتصف ليل اليوم الثلاثاء من مركز تانيغاشيما الفضائي في اليابان، مهمة مشروع الإمارات لاستكشاف المريخ «مسبار الأمل»، وذلك في تمام الساعة الثانية عشرة وواحد وخمسين دقيقة بتوقيت الإمارات، الموافق الأربعاء 15 يوليو، في مهمة علمية تعد الأكبر من نوعها لقطاع الفضاء على مستوى الدولة والوطن العربي.

ويحمل «مسبار الأمل» وهو أول مشروع عربي لاستكشاف الكواكب الأخرى رسالة أمل لكل شعوب المنطقة لإحياء التاريخ الزاخر بالإنجازات العربية والإسلامية في العلوم، ويجسد طموح الإمارات وسعي قيادتها المستمر إلى تحدي المستحيل وتخطيه وترسيخ هذا التوجه قيمة راسخة في هوية الدولة وثقافة أبنائها، كما يعد مساهمة إماراتية في تشكيل وصناعة مستقبل واعد للإنسانية، فضلاً عن كونه مشروعاً وطنياً يترجم رؤية قيادة الدولة لبناء برنامج فضائي إماراتي يعكس التزام الدولة بتعزيز أطر التعاون والشراكة الدولية بهدف إيجاد حلول للتحديات العالمية من أجل خير الإنسانية.

وانتهت فرق مهندسي «مسبار الأمل» من استكمال التجارب النهائية وفقاً للجدول الزمني المعتمد، سواء في مقر الإطلاق باليابان أو مركز التحكم الأرضي في الإمارات، والتي شملت كافة الاختبارات والتحضيرات العلمية واللوجستية للتحكم بالمهمة وصولاً لنجاحها، فيما تولى قيادة هذه التجهيزات والاختبارات فريق عمل مكون من كوادر إماراتية شابة، وذلك بالتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين والعلميين لمشروع الإمارات لاستكشاف المريخ.

اقرأ أيضاً:

ناسا: الإمارات أصبحت شريكاً قوياً لنا الآن ومستقبلاً

سفارة الإمارات بواشنطن تستضيف مسؤولين لمناقشة مشروع استكشاف المريخ

سفير الإمارات لدى المملكة المتحدة: مهمة المريخ تمنح الفرص للشباب بعيداً عن قطاع النفط

"ذا صن" البريطانية: ازدحام بين المجرات باقتراب موعد البعثات للمريخ

فوربس: اسم الإمارات يُضم لمرتادي الفضاء غداً

الإعلان عن رابط البث المباشر لإطلاق "مسبار الأمل"

طباعة Email
تعليقات

تعليقات