45 ألف كوب مجاناً يعدّها 120 طاهياً

القرية العالمية تستعد لـ«غينيس» بأكبر كوب «كرك»

تستعد القرية العالمية الخميس للمشاركة في تسجيل رقم قياسي جديد بأكبر كوب شاي كرك في العالم عبر كسر الرقم القياسي العالمي وفقاً لموسوعة غينيس للأرقام القياسية، ومن المتوقع أن يتسع كوب الكرك العملاق إلى نحو 45 ألف كوب "كرك" لضيوف القرية العالمية مجاناً، حيث سيقوم أكثر من 120 طاهياً بتجهيز شاي الكرك من الصباح الباكر وحتى الرابعة عصراً مع بدء استقبال ضيوف القرية العالمية.

ماتكا

ولا يقتصر الأمر في القرية على هذه الفعالية الكبرى، حيث تستقبل أكشاك شاي الكرك الجمهور عند «بوابة العالم» و«البوابة الثقافية»، وتنتشر هذه الأكشاك في جميع أرجاء القرية، ويفصل بين الكشك والآخر أقل من 50 متراً، ويرمز «شاي الكرك» أو «شاي ماسالا»، ويتم تحضير أصناف مختلفة من هذا الشاي في منازل جنوب آسيا بشكل يومي، وهو عبارة عن مزيج من الشاي الأسود والحليب والسكر وحب الهال، يترك ليغلي على نار هادئة.

كما يمكن للجمهور التوجه مباشرة إلى جناح باكستان لتذوق هذا الشاي بقدح تقليدي من الفخار يدعى «ماتكا»، أو التوجه إلى جناح الهند لتذوق شاي «السماور» الشهير، حيث يصنع «السماور» من وعاء معدني كبير على شكل جرة في منتصفها أنبوب عمودي، ويوضع إبريق الشاي عادةً فوق «السماور» ليحافظ البخار المتصاعد منه على حرارة الشاي.

وفي جناح المملكة العربية السعودية، سوف تجدون تشكيلة متنوعة من نكهات شاي الكرك، بدءًا من الشاي المنكه بالهال والخالي من السكر ووصولًا إلى نكهات القهوة والزنجبيل، كما يقدم جناح تركيا الشاي الأسود الطازج، المستورد مباشرة من مقاطعة ريزه الشهيرة.

خلطات

وتعتبر سريلانكا واحدة من أشهر البلدان في إنتاج الشاي، ويمكن الحصول على الشاي السيلاني الأصلي الشهير في جناح جنوب آسيا، كما توجد مجموعة متنوعة من أوراق وخلطات ونكهات الشاي، من الياسمين إلى الليمون والهال والزنجبيل.

ولا يتوقف الأمر على هذه الأنواع فقط بل يمكن التوجه إلى جناح الإمارات لتذوق الشاي بالزعفران الملقب بـ «توابل الشمس الساطعة» ليس فقط بسبب لونه الأحمر أو الأصفر أحياناً، بل يعتقد بأن له خصائص تحسّن المزاج، كما أنه يحتوي على عناصر كيمياوية عديدة تساعد على خفض ضغط الدم والوقاية من أمراض القلب.

ويشارك جناح المغرب في مهرجان الشاي الدائم في القرية العالمية بالشاي بالنعناع، المشروب الأكثر شعبية في ذلك الجناح، ويقدم جناح افريقيا، مشروب «أبوستو» الساخن وشاي «جراك»، وهو صنف خاص من الكرك يتم إعداده في إثيوبيا في إبريق يسمى «جيبينا».

وأما تجربة احتساء الشاي الأكثر تفردًا، فهي في جناح الصين، الذي يتميز بتنوع وغنى النكهات والأصناف التي يقدمونها، بدءًا من الورد البري وحتى اللافندر والتوت البري «غوجي» وشاي ماتشا الأخضر الشهير.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon