إبداع عالمي للحراك الحكومي

عكست القمة العالمية للحكومات، ليس فقط اهتمام العالم وقادته بدولة الإمارات العربية المتحدة، بل أيضاً قدرات هذه الدولة الفتية على المشاركة بفاعلية وحيوية واستثارة مواطن اﻹبداع والحراك، لرسم مستقبل الحكومات العصرية والتقدم الحضاري للبشرية، وهو ما أكده صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بقوله: «ليس غريباً أن تكون الإمارات مكاناً خصباً يستثير مواطن اﻹبداع والحراك الحكومي الساعي نحو بناء منظومة عصرية في اﻹدارة، فنحن في وطن تأسّس وفق رؤية طموحة وضعها المؤسسون اﻷوائل، تطورت بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وجهود صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله.

وها هم قادة العالم يشهدون لدولة الإمارات بإبداعاتها بأنها بلد المعجزات والنموذج الذي يجب أن يحتذى، وهو ما عبر عنه رئيس وزراء الهند ناريندرا مودي بقوله: «دولة الإمارات قدمت نموذجاً يحتذى به في تسخير التكنولوجيا لتحقيق التنمية الشاملة، واستطاعت أن تحقق معجزة اقتصادية قلّ نظيرها حول العالم»، مشيراً إلى أن وراء هذا الازدهار رؤية ثاقبة وتقنيات متقدمة وشغفاً بالأخذ بزمام المبادرة، وما قالته كريستين لاغارد مدير عام صندوق النقد الدولي التي قالت: إن دولاً أخرى في المنطقة تعيد حساباتها الآن لتحذو حذو الإمارات.

إنها الإمارات التي تسهم في صناعة حكومات المستقبل ولا يتوقف إبهارها للعالم بإنجازاتها العملاقة، ومساهماتها الفعالة في بناء مستقبل البشرية.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon