إنه حقاً حزب إرهابي

تصنيف جامعة الدول العربية «حزب الله» في لبنان بأنه إرهابي، يمثل رسالة قوية بأن العالم العربي لم يعد يقبل بأن يواصل حزب الله القيام بدور الذراع التخريبي لإيران في المنطقة.

ولا يمس هذا التصنيف لبنان وإنما المعني به هو الحزب الذي بات يُستخدم كأداة في يد إيران للاعتداءات وإثارة القلاقل والاضطرابات في المنطقة العربية، وهو ما أكدته دولة الإمارات ومعها غالبية الدول العربية من أن حزب الله يلعب دوراً كبيراً، بالنيابة عن إيران، لهز استقرار المنطقة، وأن أعمال الحزب باتت مصدراً رئيسياً لعدم الاستقرار في المنطقة.

لقد كانت لهجة قرار مجلس الجامعة العربية على المستوى الوزاري قوية وصريحة وواضحة، حيث أدانت تدخلات إيران في المنطقة وتورطها في استهدافها النظام في البحرين، وتأكيد إدانة «حزب الله» وما يقوم به من اعتداءات وإشعال للفتنة الطائفية.

وقد جاء القرار تعبيراً واضحاً عن موقف عربي موحد ضد إيران التي طالما أنكرت وجود هذا الموقف.

لقد بات من الضرورة إدراج حزب الله على قوائم الإرهاب في جميع الدول العربية، وذلك نظراً للجرائم والأعمال العدوانية التي ارتكبها الحزب ومازال يرتكبها، سواء في اليمن والعراق، وما يفعله في دول الخليج بفصائله وأفرعه المختلفة والمتعددة.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon