أذرع إيران الإرهابية

جاء قرار اجتماع وزراء الخارجية العرب الطارئ في مقر جامعة الدول العربية في القاهرة بتصنيف «حزب الله»، اللبناني الموقع، والإيراني الانتماء، بأنه منظمة إرهابية، بمثابة صفعة تاريخية، وضعت العديد من النقاط على الحروف، وأكدت وحدة الموقف العربي وفاعليته في وجه التدخلات الإيرانية في شؤون الدول العربية، والتي تجاوزت كافة الحدود.

وباتت تشكل تهديداً وخطراً واقعياً على أمن واستقرار المنطقة بأكملها. وقد ثمنت دولة الإمارات هذا القرار التاريخي، واعتبرته رسالة واضحة على فاعلية العمل العربي المشترك، وصفحة جديدة تؤسس لمرحلة أكثر تمكناً وتمكيناً.

لقد آن الأوان لوضع حد للتجاوزات والتهديدات الإيرانية في المنطقة، ولقطع الأذرع الإرهابية التي توجهها وتدعمها طهران داخل دولنا العربية، أمثال «حزب الله» في لبنان، وأفرعه في بعض من دول الخليج العربي، وكذلك جماعة الحوثي في اليمن، وجميعها تشكل تهديداً مباشراً لأمن واستقرار دول المنطقة.

إن إيران لا تقدر على مواجهة الدول العربية مباشرة، والدول العربية لا تسعى ولا تريد الحرب على إيران، لكنها تريد أن ترسل رسالة واضحة للمجتمع الدولي تكشف فيها انتهاكات إيران وتهديداتها، وتريد أن تؤكد أنها لن تسكت أمام هذه التهديدات، وأنها متمسكة بحقها في الدفاع عن أمنها بمختلف الوسائل، وتصنيف الأذرع الإيرانية في المنطقة أمثال حزب الله وغيره بالجماعات الإرهابية، هو بمثابة خطوة تحول في التعامل بحسم مع هذه الأذرع الإرهابية في المرحلة المقبلة.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon