الإمارات رائدة بقيادتها

من أهم العلامات المميزة لاتحاد دولة الإمارات، تلاحم قيادتها وتكاتفها على قلب واحد، ولم يكن لهذه الدولة الفتية أن تحقق ما حققته من إنجازات عملاقة، وضعتها صفاً بصف إلى جانب كبريات دول العالم وأكثرها تقدماً، لولا حكمة قيادتها وروح التلاحم والتوافق التام التي تربطها، وليس أدل على ذلك من حرص القيادة على إعطاء الأولوية التامة لرخاء الوطن والمواطن في كل ما تقوم به، الأمر الذي توج بالتفاف الشعب الإماراتي في مختلف إمارات الدولة حولها.

ويعد تلاحم القيادة في دولة الإمارات، والتفاف الشعب حولها، هو سر نجاح اتحاد هذه الدولة منذ البداية، وسيظل دائماً هذا النجاح في نمو مستمر لأن هذه القيادة الحكيمة لا هم ولا شاغل لها سوى شعبها ووطنها، تسهر على راحته وتعمل من أجل إسعاده ورفاهيته وتميزه بين كل شعوب العالم.

تلاحم القيادة الإماراتية ينعكس في مشهد رائع في لقاء صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، وهو لقاء مستمر ومتكرر في إطار التشاور المستمر بينهما حول كل ما من شأنه تعميق روح التلاحم الوطني والتكاتف الاجتماعي بين القيادة ممثلة بصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وشعب الإمارات.

حفظ الله الإمارات قيادة وشعباً.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon