توقع إقالة تيلرسون قريباً والبيت الأبيض ينفي حالياً

أفادت صحيفة «نيويورك تايمز» الأميركية، أمس، أن البيت الأبيض يفكر في استبدال المدير الحالي لوكالة الاستخبارات المركزية (سي آي ايه) مايك بومبيو بوزير الخارجية ريكس تيلرسون قريباً.

وذكرت أن الأمين العام للبيت الأبيض جون كيلي أعد هذا الانتقال الذي من المتوقع حصوله «في الأسابيع المقبلة». لكن الصحيفة لم تتمكن من أن توضح ما إذا كان الرئيس دونالد ترامب أعطى موافقته النهائية على هذا التعديل. ولم يرد البيت الأبيض على أسئلة حول هذه المسالة. وذكرت الصحيفة أن السيناتور الجمهوري توم كوتن سيحل بموجب الخطة محل بومبيو مديراً للمخابرات المركزية.

وتدهورت العلاقات إلى حد كبير بين الرئيس الأميركي ووزير خارجيته وباتت الاستقالة المحتملة للمدير السابق لعملاق النفط اكسون موبيل موضع تكهنات منذ عدة أشهر.

وفي مطلع أكتوبر أفادت شبكة «ان بي سي» أن تيلرسون وصف الرئيس الأميركي بأنه «أبله» في نهاية اجتماع في البنتاغون. كما أن تيلرسون دافع عن الاتفاق النووي الإيراني الذي أعلن ترامب الشهر الماضي أمام الكونغرس سحب إقراره بالتزام طهران به. ودفع ذلك بوزير الخارجية الأميركي إلى تأكيد دعمه علناً للرئيس الأميركي والتزامه بنجاح ولايته.

ورداً على تقرير «نيويورك تايمز»، أعلن البيت الأبيض أن تيلرسون ما زال في منصبه، مشيراً إلى عدم وجود «أي إعلان في هذه المرحلة».

 

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon