صباح الخالد يدين دعوة رئيس الفلبين إلى إجلاء عمال بلاده

دان وزير الخارجية الكويتي صباح الخالد الحمد الصباح، أمس، دعوة رئيس الفلبين رودريجو دوتيرتي إلى إجلاء العمال الفلبينيين من الكويت، وقال إن دوتيرتي قد يتسبب في ضرر بالعلاقات بين البلدين. وقال وزير الخارجية الكويتي في مؤتمر صحافي «هذا التصعيد لن يخدم العلاقة بين الكويت والفلبين». وأضاف إن «التعاون للوصول إلى الحقائق بشأن كل تفاصيل الحوادث الفردية المؤسفة هي التي تساعد على الفهم والتعاون وزيادة العمالة الفلبينية في الكويت».

وأكد الوزير أن «هذا التصعيد لا يخدم العلاقة بين الكويت والفلبين»، مضيفاً أن 170 ألف فلبيني «يعيشون حياة كريمة في الكويت.. الحوادث للأسف منفردة تحدث وكل نتائج التحقيقات نزود بها الجهات الفلبينية». وكانت الفلبين وسعت الاثنين الحظر الذي تفرضه على عمل مواطنيها في الكويت.

وأعلن وزير العمل الفلبيني سيلفستر بيللو فرض «حظر تام» على الوظائف الجديدة في الكويت يشمل الفلبينيين الذين حصلوا على تصاريح عمل الذين لم يغادروا بعد إلى الكويت، علماً أن الحظر السابق يمنع الفلبينيين من التقدم للحصول على تصريح للعمل في الكويت. ولم تستبعد السلطات إلغاء التصاريح الممنوحة للفلبينيين الذين يعملون حالياً في الكويت أو العائدين للعمل في الدولة بموجب عقود عمل جديدة.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon