433

رصدت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في ليبيا، في تقرير لها عن حقوق الإنسان والأوضاع الإنسانية في البلاد، خلال سنة 2017، مقتل 433 ليبياً جراء أعمال العنف والاقتتال العشوائي وضحايا المفخخات والألغام بعموم البلاد.

وأظهر التقرير، الذي أعده قسم تقصي الحقائق والرصد والتوثيق في اللجنة، أن 79 طفلاً و10 نساء، كانوا من بين الضحايا، بالإضافة إلى 201 شخص قتلوا خارج إطار القانون، في وقائع مجزرة براك الشاطئ والأبيار وقنفودة والبريقة والهيرة، وترهونة، وورشفانة بغربي البلاد.

وسجل التقرير مقتل 157 مدنياً جراء المخففات والألغام في مدن بنغازي ودرنة وسرت، و75 آخرين قتلوا جراء الاقتتال العشوائي وأعمال العنف في المناطق والأحياء السكنية بمدن طرابلس وسبها وبنغازي والزاوية وصبراتة والقره بوالي والخمس.

وفي ما يتعلق بأعداد ضحايا الاختطاف والاعتقال القسري بعموم البلاد، كشف التقرير عن اعتقال 143 شخصاً بشكل تعسفي، واختطاف 186 آخرين، مشيراً إلى أن أبرز حالات الاختطاف والاعتقال القسري، وقعت في طرابلس وسبها وبنغازي ودرنة وورشفانة وسرت واجدابيا ورأس لانوف والخمس والعجيلات والكفرة وتاجوراء وقصر بن غشير وترهونة والزاوية.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon