«لاغارديير» تنقل لقاء «الزعيمين» بدلاً من «بي إن سبورت»

كشف مصدر موثوق به في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم أن الإجراءات السياسية الأخيرة بالخليج العربي، والمقاطعة العربية والعالمية الواسعة لقطر بسبب سياساتها الراعية للإرهاب، أدت لتغيير في طريقة البث المباشر للمباريات الواقعة تحت مظلة الاتحاد القاري لكرة القدم في قنوات بي إن سبورت التابعة لقطر.

وقال المصدر في تصريحات خاصة لـ«البيان» إن الإشكالية السياسية الواقعة فيها قطر أعادت الترتيبات الخاصة بمنهجية النقل التلفزيوني لقنوات بي إن سبورت الرياضية القطرية لمباريات دوري أبطال آسيا «الأدوار النهائية»، حيث تقام مباراة الذهاب بين العين الإماراتي والهلال السعودي على أرضية ملعب هزاع بن زايد في مدينة العين، في 21 أغسطس، في حين ستلعب مباراة الإياب في العاصمة السعودية، الرياض، في 11 سبتمبر من العام الجاري.

ونظراً لقرار كل من الإمارات والسعودية منع دخول القطريين لبلديهما سيتعذر إذاعة المباريات لمنع دخول التقنيين القطريين للملاعب الإماراتية والسعودية، إضافة إلى منع وسائل السفر المباشرة بين قطر وجيرانها، بسبب أفعالها وقرار دول الخليج مقاطعتها وعزلها.

وهذا الأمر شكل عائقاً أمام إذاعة المباراتين الهامتين للمجتمع العربي والآسيوي، بين الناديين الأكبر عربياً، حيث كشف المصدر أن الآسيوي قد أبلغ قنوات بي إن سبورت بأن الشركة الأم «لاغارديير» الفرنسية، المالك الحصري لحقوق الاتحاد الآسيوي حتى 2020، ستقوم بعمل كل الإجراءات اللازمة لنقل المباراتين، دون دخول غير مسموح به للقطريين، وستمنح الشركة الناقلة بي إن سبورت شارة البث جاهزة فقط وستكون المتحكم بذلك.

حل مؤقت

وقال المصدر الذي رفض ذكر اسمه أن هذا الحل المؤقت سيكون سعياً من الاتحاد الآسيوي لحل الإشكالية، وضمان حل العوائق، لتقديم خدمة بث المباريات للجماهير العربية، وتذليل العقبات التي تتطلب تدخلاً عاجلاً لخدمة التسويق التلفزيوني للمباريات التابعة للاتحاد القاري، وفي الوقت بما لا يخل بتعاقدات الآسيوي مع الشركة الفرنسية لبث مباريات كرة القدم في دوري أبطال آسيا على الهواء مباشرة.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon