10 أفلام بتقنية «الواقع الافتراضي» في «دبي السينمائي»

سيُتيح مهرجان دبي السينمائي الدولي، في دورته الرابعة عشرة لعشّاق السينما فرصة معايشة تجربة فريدة عبر عرض مجموعة أفلام بتقنية «الواقع الافتراضي» (VR)»، ضمن برنامج «DIFFERENT REALITY». وسيعرض البرنامج 10 أفلام بالشراكة مع «دو»، في الصالة السينمائية المخصصة في مقر المهرجان، قاعة المؤتمرات والأحداث بمدينة جميرا.

المقعد الأخير

تشمل القائمة الفيلم غير الروائي «المقعد الأخير» من إخراج «جيسي فان فيردن» و«آنكيه تيونيسن»، ويحكي عن التقادم في العمر، وبلوغ أواخر مراحل الحياة.

ويعرض المخرج التشيكي مايك سمير فيلم «اللجنة»، الذي تقع أحداثه في المدينة الخيالية «ميديلزيك» في إنجلترا، التي تعيش وفق نظام مُكتمل. وفي رحلةٍ تثقيفية، تعرض الكاتبة الإيطالية ڤالينتينا پاجّاريني فيلمها «أحلام بلو»، حيث تستكشف القصة ما يجري داخل عقل آلة ذكاء اصطناعي، تتحوّل إلى كيان منفرد. ويُعرض أيضاً فيلم «ليجيندا» للمخرجة ليزلي ليفي، الذي يحتفي بعالمٍ مليءٍ بالدهشة وباستثارة العواطف.

وينضم المخرج المستقل والصحافي «إيميليانو روپراه» ليعرض فيلمه غير الروائي «سائح حرب» في عرضه العالمي الأول، والذي تم تصويره في الموصل، شمال العراق، وفي محيطها أثناء الهجوم لاستعادة المدينة.

العريف جيمس

ويعرض المخرج آلكساندر پيريز أول فيلم قصير له بتقنية «الواقع الافتراضي»، وهو فيلم «العريف جيمس» ؛ فقد حان وقت نوم «ليو»، وعندما تذهب أمه لإطفاء النور، يعتقد الطفل أن هناك شيئاً ما تحت السرير.

ومن كوريا الجنوبية، تنضم المخرجة المحترفة جينا كيم، التي تملك في رصيدها خمسة أفلامٍ روائية، لتقدّم فيلمها «بلا دماء».

أما فيلم «إكسترا فاغنزا» للمخرج إيثان شافتيل فيمزج بين التحريك والتصوير الحي. يحكي الفيلم قصة دمية عاقة في استعراضٍ عدواني. وينضم المخرج رافائيل بافون ليعرض فيلمه «راي».

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon