قالت إن الشيطان هو الذي أمرها بقتله

أم تواجه المؤبد بعدما قتلت طفلها لأنه لم يحفظ القرآن

في ختام محاكمة روعت أحداثها المجتمع البريطاني بمختلف ألوانه وأعراقه ومعتقداته الدينية والثقافية، أدانت هيئة المحلفين سارة ايغة، المسلمة البريطانية التي تقطن كارديف عاصمة ويلز، بتهمة قتل طفلها (7 سنوات) وإشعال النار في جثته لأنه كان يفضل اللعب مع أقرانه على حفظ أجزاء القرآن.

وأولت الصحف البريطانية اهتمامًا خاصاً لهذه القضية، بسبب أبعادها المخيفة منذ بدء جلسات المحكمة في مطلع الشهر الماضي. فعُلم أن المحققين كانوا يعتقدون أولاً أن الطفل، واسمه ياسين، قتل جراء حادث مأساوي بحريق في منزل أسرته بكارديف.

لكن محكمة المدينة التاجية علمت أنهم توصلوا إلى أنه فارق الحياة قبل الحريق نفسه نتيجة لجراح غائرة بجسده.

وأدت شعوب التحقيق إلى أن الأم، سارة، هي التي أحرقت جثة ابنها ومعها المنزل نفسه لتغطي على مقتله بيدها.

واتهمت أيضا بسوء معاملتها لطفلها «كما لو كان كلبًا» على مدى أشهر طويلة قبل قتله، وكان من ضمن ذلك ضربه بالعصا وحتى الشاكوش وسجنه في مخزن الدار بسبب ما اعتبرته «تراخيًا في استيعاب الدروس الإسلامية»، حسبما أورد إيلاف.

وكانت هذه المرأة - وهي خريجة جامعية - وزوجها، يوسف ايغه، قد سجلا ابنهما في فصول الدراسات الدينية في مسجد حي بونتاكانا، كارديف، حيث يسكنان، على أمل أن يصبح «حافظًا» للقرآن.

وفي شريط فيديو سجلته الشرطة لجلسات التحقيق معها، تقول سارة إنها كانت قد أمهلت ابنها ثلاثة أشهر لحفظ 35 صفحة من المصحف. لكنه كان يفضل اللعب مع أقرانه فأهمل واجبه.

وقالت: «صرت محبطة إزاء ياسين، وكنت أخبره بأنني أغضب بشدة عندما يخطئ في التلاوة، وصرت اضربه أيضا. لكنه لم يكن تلميذًا نجيبًا لأنه لم يحفظ أكثر من سورة واحدة خلال سنة بأكملها».

ومضت تقول: «كل هذا ترجم نفسه إلى مشاعر داكنة في نفسي، وصرت أجد صعوبة في التركيز. كان الغضب يتصاعد داخلي وصرت أصرخ في وجهه على الدوام. ثم تملكني الغضب بحيث صرت أضربه بالعصا».

واستمعت المحكمة إلى أنه في الفترة التي أعقبت مقتل الطفل، أبدت سارة مظاهر الجزع المألوفة من أم فقدت ابنها. لكن الشكوك بدأت تحوم حولها عندما أثبتت التحقيقات الأولية أن الطفل مات متأثرًا بجراح أخرى لا علاقة لها بالحريق وسابقة له. فاعتقلت وعُثر على بقايا الوقود المنزلي المخصص للاستخدام في حفلات الشواء «باربيكيو» على ملابسها.

وكانت سارة تتأرجح في أقوالها وتغيّر رواياتها المرة تلو الأخرى. ثم قالت أخيراً إن الشيطان هو الذي أمرها بقتل ابنها.


 وقالت له: «تحسنت حالتي 100 في المائة بعد موته. شعرت بأن عبئاً ثقيلاً انزاح عن صدري لأنني لم أكن طبيعية في فترة الأشهر الثلاثة أو الأربعة السابقة لموته».

وفي ختام جلسات المحكمة أجمعت هيئة المحلفين على إدانتها بينما أخلت ساحة زوجها يوسف ايغه. وقال القاضي إنه سينظر في حكم السجن المؤبد وسيصدر حكمه الأخير مطلع العام المقبل.
 

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram
متوفر في App Storeمتوفر في Google Play

الأكثر شعبية

تابعنا علي "فيس بوك"

اقرأ أيضا

  • نقش الحروف

    عظيمٌ ومُبارك تأثير روح إنسانية صادقة ومُحبة على روح أخرى

  • حديث الروح

    ألاَّ هلْ إلى الزُّهرِ الحسانِ سبيلُ وهلْ لي على آثارهنَّ دليلُ وهلْ لي بخيماتِ اللَّوى منْ معرَّسٍ وهلْ

  • حلول لمقاومة رطوبة المنزل

    لا تشكل الرطوبة صيفاً مصدر إزعاج لكم فقط، بل إنها تعد العدو الأول لمنازلكم وما تحويه من أثاث، حيث إنها تتسبب في ظهور العفن

  • 5 مظاهر تفسد أناقة الرجل

    لا شيء يُفسد أناقة الرجل ويفقده الثقة بالنفس والمظهر والمهارات، سوى 5 أسباب، وهي: القشرة، ورائحة القدمين، والتعرق الزائد،

  • قلعة الفجيرة تشهد انطلاق مهرجان التراث

    شهد سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، بحضور معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع،

  • كيم أون يخرج من جلباب أبيه

    ظهر زعيم كوريا الشمالية كيم يونغ- أون أخيراً بطلة جديدة متخلياً عن اللباس الموحد لجده وأبيه، مرتدياً نظارات سوداء جديدة،

  • السناتور بول: مسدس لكل طيار

    طالب عضو مجلس الشيوخ عن الحزب الجمهوري راند بول بتزويد كل طيار أميركي بمسدس بهدف إحباط أي هجمات إرهابية جديدة، منتقداً الرئيس

  • رسومات بوش.. إبداع كسول

    يظهر أن محاولات الرئيس الأميركي السابق جورج بوش في الرسم ليست إبداعاً ذاتياً أصيلاً، كما كان يعتقد. يقول أحد النقاد في مجال

  • الملكة الشقراء تسحر الزعماء

    بدت أنظار كل من رئيس وزراء بريطانيا ديفيد كاميرون، والرئيس الأميركي باراك أوباما، والرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند، مشدودة بإعجاب

  • توني أبوت يقع في هفوة كاميرون

    تعرض رئيس وزراء أستراليا توني أبوت أخيراً لسيل من التعليقات الساخرة على الإنترنت بسبب صورة ذاتية أخذها لنفسه على موقع "تويتر"،

  • زواج المال والسياسة

    زواج المال والسياسة

اختيارات المحرر

سياحة