في أمسية تأبينية بالشارقة عائشة الكعبي تقرأ قصصاً من مجموعتها

أدباء يستعيــــدون إسهامات الراحــــل إبراهيـــــم سعفان

أقام نادي القصة باتحاد كتاب وأدباء الإمارات، أول من أمس، على هامش أمسية قصصية للكاتبة عائشة الكعبي وقفة تأبين للراحل الأديب المصري إبراهيم سعفان، الذي وافته المنية في وطنه مصر يوم الاثنين الموافق 12 يونيو 2011، ويعد الراحل واحدا من الذين ساهموا في دعم الساحة الثقافية في الإمارات عبر عشرين عاما من العمل فيها، حيث أدار تحرير (مجلة المنتدى) الثقافية في دبي، ومن خلالها تواصل مع العديد من الأدباء والكتاب والمبدعين، كما عمل على نشر إبداعاتهم، ويكن له الوسط الأدبي في الإمارات كل التقدير على إسهاماته النقدية والصحافية في خدمة إبداعاتهم، حيث كان الراحل صديقا للمبدعين والأدباء، ومن خلال مجلة المنتدى الثقافية، كما استطاع تكريس العديد من الاصوات الإبداعية.

كلمة تأبينية

ألقى القاص والأديب عبدالفتاح صبري كلمة في بداية الأمسية، أشار فيها الى دور الاديب الراحل في الحراك الأدبي المحلي وممارساته النقدية التي أثرت الساحة، إضافة الى إبداعه القصصي، وقال صبري: ابراهيم سعفان مر من هنا، لم يكن مروره عاديا او عابرا، لقد كان انسانا جميلا، حمل كل مشاعر المودة لكل من عرفه أو صادقه، كان دمثا على الدوام، مبتسما على الدوام، عمل مديرا لتحرير مجلة المنتدى التي كانت صوت دبي والإمارات للعالم العربي، كما كانت منبرا ثقافيا لكل الأدباء بكافة أطيافهم ومشاربهم، لم يكن رحمه الله منتظرا من يأتيه، لكنه كان يسعى للجميع ويدفع بهم للمشاركة والكتابة وكل منا له تجربة ثرية معه.

وأضاف صبري: ان الراحل سعفان كان عضوا في اتحاد كتاب وادباء الامارات، إضافة لعضويته في العديد من الاتحادات والروابط في مصر والعالم العربي، كما شارك في عضوية مجلس ادارة اتحاد وادباء مصر ونادي القصة المصري، وكان مديرا لتحرير مجلة الثقافة الجديدة بمصر، كما ترأس الراحل كذلك إدارة النشر بهيئة الكتاب المصرية، وهو قاص وناقد له عدة مؤلفات نقدية وابداعية، حيث نشر له اتحاد كتاب وأدباء الإمارات كتاب (أزمة الفكر العربي)، ونشرت له دائرة الثقافة والاعلام بالشارقة كتاب (قراءة في أدب الانتفاضة)، كما أصدر الشاعر مجموعة من القصص تحت مسميات (القناع)، و(قبل أن تنطفئ النار).

كما تطرق صبري إلى الأسلوب الذي اعتمده الراحل سعفان في قصصه، حيث كان منحازا للشاعرية، وكثيرا ما رفضت قصصه التسلط والقهر، واهتمت بالفعل المقاوم في زمن التردي الذي ينشر على الناس ظلال الخوف. وبعد كلمته قدم القاص محسن صالح القاصة عائشة الكعبي، مشيرا إلى انها قاصة ومترجمة سعت الى ترجمات نوعية للأدب العالمي، وأثرت به الساحة الأدبية في الإمارات، كما قدمت أول مجموعة قصصية لها بعنوان (غرفة القياس)، وتقدم اليوم مجموعتها الثانية بعنوان (لا عزاء لقطط البيوت)، وهي المجموعة القصصية الحاصلة على المركز الأول في جائزة المرأة الإماراتية في الآداب والفنون للعام 2011. كما قرأت القاصة الكعبي مختارات من قصصها الجديدة على الحضور، تم إثراؤها بالنقاش.

 

كلمات في الراحل

 

الدكتور صالح هويدي: "أذكر أني أرسلت مادة للنشر لمجلة المنتدى، وأخذت طريقها للنشر، وسرعان ما وصلتني رسالة فيها شكر من الراحل ومكافأة مادية عن المادة ونسخة من المجلة، وهو ما جعلني اتأمل في هذا الرجل الملتزم، فوجدته صحفيا ملتزما وموضوعيا، يبحث عن المادة الجيدة لينشرها، فبدأت أتابع مجلة المنتدى، فعثرت فيها على موضوعات جادة ومهمة، وعندها حرص على أن تكون واحدة من المجلات التي تساهم في الحراك الثقافي داخل الدولة".

الدكتور هيثم الخواجه: "كان صديقا صدوقا، عرف عنه حبه للمبدعين، ويحاول أن ينحاز إلى الرؤية النقدية السديدة، والأهم من ذلك انه كان، رحمه الله لا يجامل في الإبداع، وبالنسبة له كقاص، فقد كان يمسك بتلابيب القصة، رغم أنه حافظ على القصة التقليدية، إلا أن مضامين قصصه ارتفعت الى مستويات هادفة ومؤثرة".

الأديب أحمد العسم: "الراحل إبراهيم سعفان رحمه الله معروف عنه احتضانه للمبدعين، وما زلت أذكر له كلمة لا أنساها، حين حضني على القراءة ولم يحرضني على الكتابة".

طباعة
comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram
متوفر في App Storeمتوفر في Google Play

#صديقي_الحقيقي

الأكثر شعبية

اقرأ أيضا

  • ملاءمة الفصول تجدد روح المنزل

    مع تعاقب الفصول والحاجة الدائمة لتجديد المنزل بروح الموسم فإن قطع الأثاث وحدها لا تصنع ديكوراً ناجحاً ومتكاملاً، إلا إذا تم اختيار عناصر الديكور كافة بطريقة متقنة ووفق الأسس الهندسية الصحيحة..

  • تصاميم خريفية بصيغة راقية

    تواصلاً لفيضان الزهور الذي يجتاح ساحات الموضة العالمية بخفة ورشاقة البتلات التي تزين جسد القماش، كشف المصمم السوري حسان مرداش، منطلقا من دبي الى العالم، عن مجموعته الخريفية التي تتحدى مزاجية كل أنثى..

  • twitter

         

  • نقش الحروف

    ومنْ كانَ فيها ذا مقامٍ ودولةٍ فخيرٌ له جمعُ الفضائلِ لا الذهب  

  • «بريسبكتيف» الأفضل في مهرجان ريل سينما

    لا يمكن لأحد أن يتخيل حجم الفرحة التي ارتسمت على وجوه مجموعة الأطفال الذين خرجوا، أول من أمس، من صالة ريل سينما بدبي مول، محملين بجوائزهم التي استحقوها عن مجموعة الأفلام التي صنعوها بأنفسهم..

  • نواكشوط تحتضن بيت الشعرفي موريتانيا

    افتتح مساء أول من أمس بيت الشعر في العاصمة الموريتانية نواكشوط، بمكرمة من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، لتأسيس بيوت الشعر في البلدان العربية ..

  • الخيانة الزوجية فضيحة ابن جو بايدن

    نفى روبرت، ابن نائب الرئيس الأميركي جو بايدن، فتح حساب له عبر موقع «آشلي ماديسون» لخدمات مواعدة المتزوجين، رغم أنه مسجل تحت اسمه وعبر حساب بريده الإلكتروني، لينضم بذلك إلى سجل أصحاب فضائح الخيانة الزوجية.

  • «منشد الشارقة» يختتم اختباراته التمهيدية في مصر

    اختتم فريق عمل برنامج منشد الشارقة الذي تنظمه مؤسسة الشارقة للإعلام تحت شعار «منشد الشارقة إلى العالمية » الاختبارات التمهيدية للبرنامج في جمهورية مصر العربية بمشاركة أكثر من 107 متقدمين من مختلف المحافظات المصرية..

اختيارات المحرر

  • جدة سبعينية وحفيدتها العشرينية تحاربان السرطان

    أقرب بالفاجعة فهي لم تنذر قبل أن تقع وكما يقول المثل :"ضربتان على الرأس موجعة". حادثة محزنة ضربت أسرة أمريكية لم تتخيل يوماً أن يجمع فراش المرض بين الحفيدة والجدة.

  • بالصور..حمرية الشارقة قوامها الجمال والأصالة

    إذا كنت على شارع الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، وتجاوزت حدود إمارتي الشارقة وعجمان باتجاه أم القيوين، وجذبك موقع عند مخرج على يمينك يعج سكوناً وجمالاً وقِدماً، تعتليه قلاع صغيرة؛ فاعلم أنك على وشك الولوج إلى مدينة هادئة، قوامها النظافة والجمال.. سماؤها تشبه أرضها نقاءً وصفاءً..

  • بالصور..عمر المري يبدع في «العالم المصغر»

    لا يختلف شخصان على أن للفن أشكالاً كثيرة، وكل له طريقته الخاصة التي ترسم عادة ملامح الحياة بكل اختلافاتها وتنوعها. أما الشاب والفنان الإماراتي عمر المري موظف في القيادة العامة لشرطة أبوظبي، فيهوى تحويل قطع ومجسمات صغيرة يستوردها خصيصاً؛ إلى قطع أخرى كبيرة بإضفاء لمسة حياة عليها.

  • بالصور..ثلاثيني يتقمص حياة أربعينيات القرن العشرين

    حتى وإن كان مستحيلاً أن تعود به آلة الزمن إلى أربعينيات القرن العشرين، فإن بن سانسم يعيش حكاية من حكايات الـ 1946 والتي تظهر في طريقة حياته وأثاث منزله الأثري ولباسه وحتى سيارته.

  • شاهد أول مسبح معلق في الهواء في العالم

    هل جربت السباحة في الهواء؟ نعم، السباحة في الهواء. قد يبدو الأمر غريباً نوعاً فمن غير المألوف أن يكون المسبح معلقاً في السماء.

تابعنا علي "فيس بوك"