تسببت بأزمة كبيرة

لبنانية تعتمر بملابس إحرام "الرجال"!

فوجئ المعتمرون بالحرم المكي الشريف وكذلك قوات الأمن السعودي المتواجدة في الحرم  بفتاة لبنانية ترتدي ملابس الإحرام الخاصة بالرجال لأداء مناسك العمرة .

وقد أدت هذه الحادثة إلى أزمة خانقة بمكان وجود الفتاة، مما اضطر قوات الأمن لوضع العباءة عليها سترا لعورتها، مدعية أنها لا تعلم أن هذا اللباس للرجال فقط .

يذكر أن العديد من التقارير الصحفية والمواقع الإخبارية قد نفت هذا الخبر، وقالت إن المعتمر (المقصود) كان رجلاً من القارة الإفريقية وليس سيدة لبنانية.


 

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram
متوفر في App Storeمتوفر في Google Play

الأكثر شعبية

تابعنا علي "فيس بوك"

اقرأ أيضا

مجلة أرى

اختيارات المحرر

سياحة

اشترك الكترونيا