«عائشة مصطفى» مصرية تتفوق على «ناسا»

 

تداولت عدة مواقع أجنبية خبر المراهقة المصرية عائشة مصطفى (19 عاماً) التي اخترعت نظاماً خاصاً بقوة الدفع للمركبات الفضائية المستقبلية،  دون الحاجة لاستخدام قطرة واحدة من الوقود. اختراع أذهل العالم كله وأصبح محور حديث علماء الفضاء في كل مكان.

ووفقاً لموقع "إنهابيتات" الأميركي، يساعد الاختراع الجديد على التخلص من صواريخ الدفع التقليدية، والاعتماد على توليد الطاقة باستخدام جهاز من الأسطح والأشياء في الفراغ عن طريق قوة دفع "كازميير – بولد " التي لها تأثيرات في حجب كمية من الطاقة والاحتفاظ بها.

وتفوق اختراع عائشة، وهي طالبة في كلية العلوم بجامعة سوهاج في مصر، على الأبحاث التي تجريها وكالة "ناسا" لعلوم الفضاء، إذ يستخدم أعلى التقنيات التكنولوجية بتأثير الكم على قوة دفع الأقمار الصناعية عبر الفضاء بدلا من محركات الصواريخ العادية.

ومن مميزات هذه الطاقة الجديدة أنها تقلل كمية النفايات الكونية، وستزيد من سرعة السفينة، بالإضافة إلى أنها قليلة التكلفة وآمنة وسهلة، كما أنها تشكل مصدراً مجانيا للوقود وطاقة نظيفة لا تنتج أي نوع من التلوث البيئي.

وتوصف هذه القوة على أنها "طوق مطاطي غير مرئي" بين الذرات والكائنات الضخمة التي تنبع من التذبذب العشوائي للمجالات الكهربية المجهرية في المساحات الفارغة، التي تتقلب من وقت إلى آخر، للحصول على تقلبات سعرية تزداد بالقرب من السطح، بينما تنشطر الذرة المنعزلة بسبب قوة الجذب.

وعوضا عن استخدام المفاعلات النووية والطائرات في توليد الطاقة فقد تمكنت عائشة من إنشاء محرك للأقراص المستخدمة في الأقمار الصناعية الوحدات، وكانت "ناسا" قد شرعت في بحث فكرة مماثلة حول توليد الطاقة باستخدام قوة "بولد – كازميير" وأطلقت عليها "الشراع العائم في الفضاء".

وذكر موقع "المشهد" المصري، أن عائشة قد حصلت على براءة اختراع من الأكاديمية المصرية للبحث العلمي والتكنولوجيا، وقالت إنها تتمني أن يتم اختبار هذا الاختراع في بعثات الفضاء في المستقبل.

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram

ملفات البيان

تغطية مباشرة لمعرض ومؤتمر الدفاع الدولي أيدكس 2015

البيان الأسبوعي

  • البيان الأسبوعي

    اعتبارا  من اليوم وكل يوم سبت سوف تصدر صحيفة " البيان " عددا أسبوعيا مميزا ، يحوي العديد من المواضيع الخاصة والمميزة .

كاريكاتير

كتاب اليوم

  • آسيا.. من تريد؟!

    يغلق باب الترشيحات رسمياً لانتخابات الاتحاد الآسيوي لكرة القدم اليوم، ويفوز الشيخ سلمان بن إبراهيم بالرئاسة بالتزكية من

  • مدخل لثقافة ديمومة الأفكار

    لغوياً «الخلود» هو المصدر للفعل الثلاثي «خَلَدَ» الذي يعني دام وبقي، ويقال إن فلاناً خلد ذكره أي بقي على مرّ الزّمن.

  • خراف هذا الزمن!!

    بين شقوق الصخر، تنبت عشبة وأحياناً زهرة. لكن حين يتفتت الصخر لا بد من يد تزرع بذرة. وقديماً قيل «تمخض الجبل فولد فأراً»

  • جون كيري الذي لم يقل شيئاً

    أعلن البيت الأبيض عن قرب استضافته في واشنطن لقمة موسعة لمكافحة الإرهاب لوضع أجندة مشتركة للتحرك المستقبلي، وهو ما روّج

  • وداعاً عيد الحب

    كيف يمكن أن تشارك الشعوب والأمم بيوم الحب، نعم الحب، من المؤكد أن العرب والمسلمين هم من أبدع في سرد وكتابة العديد من

  • روح عفوية

    قبل أيام في إحدى المناسبات المزدحمة التي تكثر هذه الأيام على كورنيش أبوظبي التقيت بالعديد من المقيمين والزوار من مختلف

  • أوكرانيا بين أميركا وأوروبا

    لم يحدث في تاريخ العلاقات الغربية أن كان هناك اختلاف وتباين في الآراء والمواقف بين واشنطن والأوروبيين مثلما هو الآن

  • حياة الحب والمطر

    الحبّ دائماً لأنَّ لا يومَ معيناً للاحتفال بالحب، تتحرّر الكتابة عن معانيه من قيود الزمان والمكان، ويصبح الاحتفاء به

  • تسلل لا يمكن التسامح معه

    ليست مشكلة جديدة، وليست حالة عامة أيضاً، بل سلوك فردي يأتيه بعض الأخوة الخليجيين الذين يسيؤون إلى أنفسهم قبل غيرهم وهم

مجلة أرى

الأكثر قراءة

eSuggestion eComplain eComplain eSuggestion
متوفر في App Storeمتوفر في Google Play

صور تحكي

صور من الذاكرة