«دبي» يتراجع 1.11 % و«أبوظبي» 1.46 %

ضغوط بيع تهبط بأسواق الأسهم المحلية

أغلقت الأسواق المحلية أمس في المنطقة الحمراء مع تراجعها بنحو كبير وسط ضغوط بيع نالت من أداء جميع الأسهم والقطاعات في ظل سيطرة القلق والترقب على المعنويات نتيجة التوترات الجيوسياسية التي تشهدها المنطقة فيما عاودت السيولة الهبوط دون 400 مليون درهم بسبب عزوف المستثمرين.

وانخفض سوق دبي بنسبة 1.11% أو ما يعادل 38.07 نقطة، وهي أكبر وتيرة تراجع يومية منذ شهر، ليغلق عند 3393.74 نقطة مدفوعاً بهبوط أسهم «أرابتك القابضة» و«دبي للاستثمار» و«إعمار العقارية»، بينما خسر سوق أبوظبي 63.19 نقطة أو ما نسبته 1.46%، وهو أكبر هبوط يومي منذ نهاية مايو الماضي، ليغلق عند 4263.62 نقطة مع تراجع «الدار العقارية» و«اتصالات» و«بنك أبوظبي الأول».

سيولة

وبلغت السيولة الكلية في السوقين نحو 380.8 مليون درهم منها 279.6 مليوناً في دبي و101.12 مليون في أبوظبي، وجرى تداول 187.5 مليون سهم بواقع 137.2 مليوناً في دبي و50.2 مليوناً في أبوظبي، من خلال تنفيذ 3564 نقطة.

قالت المحللة الفنية منى مصطفى، عضو اللجنة العلمية بالمجلس الاقتصادي الإفريقي، نالت الضغوط البيعية من أداء المؤشرات الرئيسية للأسواق المحلية متأثرة بهبوط الأسهم القيادية بالتزامن مع هبوط معظم البورصات الخليجية بسبب التوترات الواقعة في اليمن.

وأضافت منى لـــ «البيان الاقتصادي»، أن سوق دبي تراجع مختبراً مستوى الدعم قصير الأجل ليظل على أدائه العرضي مختبراً خط الاتجاه الصاعد متوسط الأجل عند 3340 نقطة والذي في حال تأكيد كسره قد يدخل في موجة هبوط تقوده نحو 3180 نقطة، وتوقعت أن يستهل السوق تعاملات الغد على تراجع في محاولة لاستيعاب البائع ومن ثم ظهور المستوى قد يحول دون تأكيد كسر خط الاتجاه لتصبح المقاومة عند 3407 –3447 نقطة.

وأوضحت أن سوق أبوظبي أغلق مقترباً من مستوى الدعم مرة أخرى وسط توقعات باستمرار التذبذبات وسط محاولات للحفاظ على منطقته الرئيسية عند 4200 نقطة ليصبح الدعم عند 4160 –4060 نقطة، والمقاومة عند 4290 –4340 نقطة.

انخفاض

وتراجع سوق دبي تحت وطأة انخفاض جماعي للأسهم القيادية باستثناء صعود «دبي الإسلامي» بنحو 0.16%، وهبط سهم «أرابتك القابضة» بنسبة 3.72% و«داماك العقارية» بنسبة 2.65% و«دبي للاستثمار» 2.49% و«إعمار العقارية» 1.8%. وتصدر سهم «جي أف اتش» النشاط من حيث القيم والأحجام بعد تداول 27.8 مليون سهم بقيمة 46.3 مليون درهم من خلال 342 عملية، وأغلق منخفضاً بنسبة 2.96%، وحل سهم «دريك آند سكل» في المرتبة الثانية من حيث النشاط بعد تداول 21.7 مليون سهم بقيمة 40.9 مليون درهم وأغلق منخفضاً 1.58%.

وضغط على أداء سوق العاصمة انخفاض سهم «الدار العقارية» بنسبة 2.24% و«بنك أبوظبي الأول» 0.98%، فيما تراجع سهم «اتصالات» أكثر من 1.8% وتصدر نشاط السوق من حيث القيم بنحو 20.9 مليون درهم بعد تداول 1.27 مليون سهم.

فيما تصدر سهم «دانة غاز» النشاط من حيث الأحجام بأكثر من 12 مليون سهم بقيمة 8.47 ملايين درهم، وأغلق السهم متراجعاً بنسبة 2.82%، فيما هبط سهم «القدرة القابضة» في ثاني أيام تداوله، بنسبة 2.44% إلى 1.2 درهم.

اتجهت تعاملات الأجانب في سوق دبي نحو البيع بعد مبيعات بنحو 156.5 مليون درهم مقابل مشتريات بنحو 139.2 مليون بصاف بيعي، فيما اتجه الاستثمار المؤسسي نحو الشراء بصاف شرائي 8.26 ملايين درهم. وفي سوق العاصمة، اتجهت تعاملات الأجانب نحو البيع بعد تحقيق مبيعات بنحو 55.6 مليون درهم مقابل مشتريات 54.14 مليوناً، بصاف بيعي 1.5 مليون.

Ⅶإفصاحات

اتفاقية

أعلنت مجموعة جي إف إتش توقيع اتفاقية تقدر قيمتها بـ 150 مليون دولار مع مجموعة إنسبايرد التعليمية تقوم بموجبها الأخيرة بالاستحواذ على جزء من المحفظة التعليمية للأولى في منطقة مجلس التعاون الخليجي.

مناقشة

أعلنت شركتا المستثمر الوطني ودار التمويل أن مجلس إدارتهما سينعقد 12 ديسمبر الجاري لمناقشة أعمال الشركة الاعتيادية ومواضيع إدارية عامة.

اجتماعان

يعقد مجلس إدارة أسمنت الخليج اجتماعاً 10 ديسمبر الجاري لمناقشة طلب شركة الاستثمارات الوطنية، نيابة عن شركة الخير الوطنية للأسهم والعقارات من أجل البحث عن الخيارات الاستراتيجية المتاحة للتخارج من حصتها في الشركة. كما أفاد بنك أبوظبي التجاري أن مجلس إدارته سينعقد 10 ديسمبر الجاري لمناقشة بعض الأمور العامة التي لن تؤثر على سعر السهم.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon