الإسعاف الجوّي ينقذ سياحاً أوروبيين

أسهمت طواقم الإسعاف الجوي لإدارة جناح الجو في الإدارة العامة للإسناد الأمني بوزارة الداخلية، في إنقاذ حياة مجموعة من السياح من جنسيات أوروبية في منطقة «البداير» بإمارة الشارقة تعرضت دراجتهم النارية ذات الدفع الرباعي لاحتراق نتيجة تدهورها في المنطقة أثناء قيامهم خلال الإجازة بجولات سياحية في الصحراء.


طلب
وقال العقيد الركن طيار سالم خليفة سالم السويدي، نائب مدير إدارة جناح الجو في وزارة الداخلية: إن غرفة عمليات جناح الجو تلقت طلباً مؤخراً للتعاون مع طاقم الإسعاف الوطني الطبي المتواجد في مكان الحادث بنقل المصابين إلى المستشفى جواً، وعلى الفور توجه فريق طبي من إسعاف جناح الجو إلى المكان للمساعدة بتوفير الإسعافات الأولية للمصابين، ونقل امرأتين من الجنسية البريطانية أصيبتا بحروق إلى مستشفى القاسمي بإمارة الشارقة على وجه السرعة.


وأوضح أن جناح الجو تدخل لوجود إصابات حرجة تتطلب سرعة النقل للمستشفى، حيث تم إنزال الطائرة في المنطقة الرملية بعد إغلاق وتأمين منطقة الهبوط، وتم تقديم الإسعافات الأولية للمصابتين من قبل الطاقم الطبي في طائرة الإسعاف الجوي وتأمين نقلهما إلى الطائرة العمودية ثم جواً إلى المستشفى.


وناشد السويدي الجمهور من هواة ارتياد المناطق الصحراوية ومن ممارسي الرياضات البرية أخذ الحيطة والحذر من مفاجآت الطرق الوعرة والانحدارات الشديدة، والانعطافات الحادة، التي تفرضها طبيعة الأراضي الرملية أو الصحراوية، والتحصن بارتداء الملابس الواقية الخاصة بتلك الرياضات، والابتعاد عن الأماكن الخطرة، وعدم المخاطرة بحياتهم في الأماكن النائية، مع ضرورة إبقاء أجهزة الاتصال في حالة سليمة للاستعمال في أي وقت.


يشار إلى أن إدارة جناح الجو تقوم بتحريك دوريات جوية بالطائرات العمودية وبشكل دوري على المناطق البرية والتجمعات وذلك للمراقبة والتحقيق والتدخل في الحالات التي تتطلب سرعة الاستجابة وتوفير الأمن والسلامة تعزيزاً لتحقيق المؤشرات المستهدفة من وزارة الداخلية.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon