كلب يُنقذ صاحبته السبعينية من مُتحرّش

تمكنت سبعينية آسيوية من الإفلات من شاب آسيوي، تحرش بها وهتك عرضها في أثناء فتح باب شقتها، بعد تدخل كلبها الذي بدأ في النباح والصياح عندما سمع صراخها وهي تستغيث للخلاص منه.

وبحسب التحقيقات فإن المتهم البالغ من العمر 26 عاماً لاحق المجني عليها في الممر المؤدي إلى شقتها مساء يوم الواقعة التي جرت في شهر مايو الماضي، دون انتباهها، وبمجرد وصولها إلى باب الشقة وشروعها في فتحه، تفاجأت بالمتهم يحتضنها من الخلف بكلتا يديه، قبل أن تصرخ بصوت مرتفع، وتفتح باب الشقة، ويتدخل كلبها ذو الحجم الكبير والذي بدأ في النباح في المكان بنحو أرعب المتهم وأجبره على الهرب خوفاً من الضبط.

وذكرت المجني عليها في التحقيقات أنها غير متأكدة ما إذا كان المتهم يقصد هتك عرضها أم سرقتها.

وشهد حارس البناية التي تقع فيها شقة المجني عليها، أمام النيابة العامة، أنه شاهد المتهم وهو يقف أمام المصعد في المدخل الرئيسي، وسأله عن سبب وجوده في البناية لكونه ليس من المقيمين فيها، فأخبره بأنه حضر لملاقاة شخص من جنسيته، فأرشده للصعود إلى الطابق الثاني، حيث يسكن أشخاص من موطنه، وبعدها غادر المكان للصلاة، ولما عاد ورده اتصال من المجني عليها بشأن تعرضها للتحرش وهتك العرض.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon