العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «الإدمان الإلكتروني» يهدد حياة الصغار

    حذرت الاختصاصية الاجتماعية شاهيناز أبوالفتوح من «الإدمان الإلكتروني» الذي أصبح الاختيار الأول للصغار والكبار، مؤكدة على أهمية استثمار أوقات فراغ الأطفال بأنشطة مفيدة وعدم الاعتماد على انشغال الأطفال بالألعاب الإلكترونية التي قد تؤدي إلى الإدمان الإلكتروني.

    وأوضحت إن الإدمان الإلكتروني يعتبر مرضاً سلوكياً بحسب تصنيف منظمة الصحة العالمية، وذلك بسبب السلوكيات والعادات السلبية التي تظهر على الأشخاص الذين يدمنون على الألعاب الإلكترونية أو استخدام الانترنت لساعات طويلة فتصبح محور حياتهم، وأهم من واجباتهم اليومية، كما تؤثر على نفسيتهم وتفقدهم الثقة بأنفسهم وصِلتهم بالعالم الخارجي، لتنحصر حياتهم حول العلاقات الوهمية في الألعاب.

    ووجهت أولياء الأمور إلى ضرورة اختيار الألعاب المناسبة لأطفالهم حسب فئاتهم العمرية، فلكل لعبة تصنيف عمري محدد.

    اقرأ ايضاً

    شبكة الإنترنت مصيدة لابتزاز الأطفال في غياب الرقابة الأسرية

    الإفراط في الألعاب الإلكترونية يعزز السلوكيات السلبية

    3 مواقع يستهدفها المخترقون

    دور مهم للأسرة في التوعية

    خبير تربوي: ضرورة زرع مبدأ الرقابة الذاتية لدى الأبناء

    طباعة Email