كأس العالم 2018

حكايات منسية

انهيار الظاهرة

شهدت بطولات كأس العالم، عدداً من الأحداث التاريخية التي لا تنسى، ولكن هناك قصص أخرى لم ترو حتى يومنا هذا، «البيان الرياضي» يرصد عدداً من القصص والخفايا لبعض بطولات كأس العالم على مر التاريخ.

توقع الكثيرون أن الدموع التي انهمرت من عيني البرازيلي روبيرتو كارلوس خلال المباراة النهائية لمونديال 1998، كانت حسرة على مستوى البرازيل في المباراة النهائية أمام فرنسا، حيث ظهر بطل العالم في أسوأ مستوياته خلال سنوات طويلة.

لكن الحقيقة كانت غير ذلك تماماً حسب ما أكد كارلوس نفسه بعد سنوات، إذ إن دموعه كانت حسرة على حالة الانهيار، التي عاناها الظاهرة رونالدو نجم المنتخب البرازيلي، الذي سقط في غرفته في الفندق قبل ساعات من المباراة، وأصيب بتشنج، جعل كل من في المنتخب البرازيلي يعتقد بأنه في طريقه إلى الموت.

وكان كارلوس هو الأقرب لرونالدو عندما دخل في حالة التشنج، وكان الأكثر تأثراً بذلك، بل كان من المطالبين بإبعاد رونالدو عن المباراة، لكن المدير الفني زاغالو أصر على إشراكه، ومع كل التحام مع المنافسين كان كارلوس حسب اعترافه يخشى من أن يسقط رونالدو ميتاً.

تعليقات

تعليقات