هنا روسيا

المترو.. الروس يعيشون في الأنفاق

المترو أهم وسائل النقل في روسيا | البيان

يعتمد الشعب الروسي في تنقلاته اليوم على شبكة ضخمة من النقل الحديدي في الأنفاق، ويقضي الشعب الروسي أغلب أوقات يومهم تحت الأرض يتنقلون من مكان إلى آخر في بلد مساحته شاسعة جداً، كما يجلسون للاستراحة أحيانا في كافيتيريا صغيرة لتناول قهوة أو«سندويتش».

هم لا يرون الشمس ربما إلا للحظات فقط. ووجدت جماهير المونديال نفسها تعيش بنفس النسق الروسي، حيث تتنقل بين الملاعب ومقر إقامته في الغالب عبر القطارات التي تدوي في الأنفاق العميقة. ففي محطات القطارات ترى حشوداً من الجماهير اللاتينية أو العربية تتزين بالأعلام وتتغنى بمنتخباتها وسط إعجاب كبير من الشباب الروسي الذي يستقبلهم بابتسامات تعبر عن سعادته وترحابه بالضيوف.

ووضعت روسيا جيوشاً من المتطوعين في محطات القطارات والمترو لترشد الجماهير المونديالية على اتجاهات الملاعب أو الأماكن السياحية الأخرى التي يودون الذهاب إليها.

تمتلك السكك الحديدية الروسية تاريخيا أهمية استراتيجية خاصة، حيث تعتبر حلقة الوصل بالنسبة للمنظومة الاقتصادية الموحدة ووسيلة نقل سهل المنال بالنسبة لملايين المواطنين الروس. بالإضافة الى ذلك فإن سكك الحديد الروسية تقوم بربط آسيا بأوروبا وتشكل ممرا نادرا للمواصلات.

170

ظهرت السكك الحديدية في روسيا قبل 170 عاما. وتعتبر شركة «السكك الحديدية الروسية» اليوم من اكبر شبكات السكك في العالم. وتقوم شركة السكك الحديدية الروسية بنقل اكثر من مليار و300 مليون راكب وحوالي نصف مليار طن من الحمولات في العام. كما يعمل في الشركة مليون و300 ألف موظف.

في الوقت الحاضر لم تشغل السكة بشكل كامل، إذ يمكن نقل الشحنات بسرعة تتراوح بين 1000 و1200 كيلومتر في اليوم. مدة نقل الحاويات في سكة حديد سيبيريا من بلدان منطقة آسيا والمحيط الهادئ الى أوروبا أسرع من الطريق البحري بـ 8 أيام، بل وحتى 15 يوما. والى ذلك تعتبر سكة سيبيريا إحدى اكثر الطرق شعبية عند السياح في روسيا.

استراتيجية

في سبتمبر الماضي أقرت الحكومة الروسية «استراتيجية تطوير النقل بالسكك الحديدية في روسيا حتى العام 2030». ووفقا لهذه الوثيقة يُنتظر في الفترة المتبقية، حتى حلول ذلك التاريخ، مد اكثر من 20 ألفاً و500 خط جديد في المناطق الوعرة من البلاد على وجه الخصوص. وبذلك يعني في الحقيقة يضاهي تدشين سكتين ونصف السكة من طراز سكة الحديد العابرة لسيبيريا.

تعليقات

تعليقات