#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

قلب موسكو..استوديو للبث المباشر

تحولت الشوارع والساحات العامة في قلب موسكو القريبة من الكرملين والساحة الحمراء الى استوديو للبث المباشر لعديد القنوات التلفزية العالمية. فقد تركزت عشرات الكاميرات وسط الجماهير لنقل الأجواء المونديالية مباشرة على الهواء. والقنوات الأكثر تواجداً تعود إلى البلدان اللاتينية: الأرجنتين والمكسيك وبيرو.

وتمثل الساحات الكبرى التي تتجمع بها الجماهير الملاذ الصائب للقنوات التلفزية التي لا تمتلك حقوق بث المباريات من داخل الملعب، فتلجأ إلى الاكتفاء بنقل الكواليس وأجواء الجماهير بعيدا عن الملاعب والأماكن الرسمية التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم.

ولا تكتفي هذه القنوات التلفزية بنقل الأجواء وتشجيعات الجماهير فقط، بل تستجوبهم بعد المباريات لتنقل حماسهم وتوقعاتهم وردود أفعالهم.

تعليقات

تعليقات