أخبار عن إكسبو

احتفاء بالمرأة

تسلط فعاليات «إكسبو» الضوء على النساء اللواتي حطمن القوالب النمطية المرتبطة بالفروق في القدرات بين الجنسين، إذ سيستعرض إنجازاتهن والتأثير الذي أحدثنه في مجتمعاتهن، وفي منطقتنا والعالم.

وسيرحب الحدث الدولي بالعشرات من النساء صاحبات المهارات العالية من مختلف دول العالم، واللواتي تتجاوز ابتكاراتهن والتزامهن بمجالات العلوم حل بعض أكبر التحديات التي تواجهنا، إلى تحطيم حواجز الممكن وإلهام النساء الأخريات لخوض هذه المجالات.

وسيجمع «إكسبو» العالم أجمع، ليلقي الضوء على أهمية النساء والفتيات في ميدان العلوم، حيث سيحتفي بالقيادات النسائية في هذا المجال، ويقيم شراكات جديدة، ويعزز فرص المشاركات النسائية عبر برنامج فعاليات يتسم بالثراء والتنوع.

2700

تمتد الواجهة الخارجية للجناح الفرنسي في إكسبو 2020 دبي، على 2700 متر مربع مغطاة بألواح ضوئية، فيما يضم الجناح من الداخل واجهة تبلغ مساحتها 5100 متر مربع، تقع بين مساحة سفلية مخصصة للجمهور، وأخرى علوية مخصصة للاجتماعات تبلغ مساحتها 1160 متراً مربعاً، مبنية على شكل أربعة مربعات، وشرفة مساحتها 40 متراً، إضافة إلى مظلة معلقة على ارتفاع 15 متراً ومساحة مفتوحة على امتداد 1500 متر مربع.

وتشكّل الواجهة والمظلة شاشة وسماء اصطناعية، تصبحان كنهار وليل مجردين من طابعهما المادي، في دعوة تمهّد لرحلة «النور والتنوير» التي يكشف عنها الجناح.

 

شعب مرجانية

يحمل جناح الفلبين اسم «البنجكوتا» أو الشعب المرجانية، وسيقدم «أيقونات» للفن العالمي في مجال الهندسة المعمارية، والفنون، والتصميم، والتي ستعكس رسالة ومغزى الجناح. وسيعمل الجناح على توسيع آفاق وخيال زواره في الحدث العالمي المرتقب.

والجناح الذي تم تشكيله بناء على شكل الشعب المرجانية يسلط الضوء على الفلبين، والتي تعتبر دولة أرخبيلية خلقت ثقافة جماعية بحرية لآلاف السنين.

 ومن خلال لفت الانتباه إلى الصفات الشبيهة بالشعب المرجانية للفلبينيين - مثل التواصل والتكاثف - يقدم الجناح دليلاً حياً على أولئك الأشخاص الذين يمكنهم بناء مجتمعات نابضة بالحياة في كل مكان في العالم.

طباعة Email