فرنسا تعيد صياغة جناحها ليتناسب مع التحديات العالمية

قام الجناح الفرنسي في إكسبو دبي بالتعاون مع شركائه وبدعم من الشركة الفرنسية للمعارض (كوفريكس)، وهي الهيئة المسؤولة عن تنظيم مشاركة فرنسا في المعارض الدولية والعالمية، بدعوة الزوار إلى المشاركة بما لديهم من طموحات متجددة في أكتوبر 2021.

وسوف يتيح هذا التأجيل مدة سنة، الفرصة أمام فرنسا من أجل إعادة صوغ جناحها لكي يتناسب بشكل أكبر مع التحديات العالمية الراهنة المتمثلة في إيجاد الحلول المبتكرة للتنقل الصديقة للبيئة والتي تراعي احتياجات المستخدمين.

وأعربت فرنسا عبر مفوضها العام لمعرض «إكسبو 2020 دبي» عن دعمها لقرار التأجيل الذي اتخذه أكثر من ثلثي الدول الأعضاء في المكتب الدولي للمعارض ومنظمو «إكسبو 2020 دبي»، عادّة أنه يشكل خطوة عقلانية ومسؤولة خلال هذه الأوقات الحرجة. ويهدف هذا القرار الذي حظي بدعم فرنسا إلى جانب ثلثي أعضاء المكتب الدولي للمعارض إلى ضمان تمتع ملايين الزوار المتوقع توافدهم إلى هذا الحدث بأفضل الظروف.

وقال إريك لانكيه، المفوّض العام للجناح الفرنسي المشارك في معرض «إكسبو 2020 دبي» رئيس الشركة الفرنسية للمعارض (كوفريكس) في هذه المناسبة «نحن ننوّه بهذا القرار المسؤول، فهو الأنسب في ظل هذه الأزمة الصحية العالمية الحالية، ويؤكد الرغبة الجماعية في الحفاظ على سلامة وصحة الجميع. ومن خلال إجراءات كوفريكس وبدعم من شركائنا، سوف تكون مشاركة فرنسا أكثر فعالية».

وعبّرت «كوفريكس» عن سرورها بالاستمرار في العمل مع شركائها لجعل مشاركة فرنسا في المعرض تجربة فريدة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات