بوابات إكسبو بلمسات معمارية عالمية

قبل نحو 250 يوماً على انطلاق إكسبو 2020 دبي، تم كشف النقاب عن ثلاث بوابات جذابة ستستقبل ملايين الزوار من مختلف أنحاء العالم.

وستكون المداخل، التي وضع فريق إكسبو 2020 تصميمها بالاشتراك مع المعماري البريطاني البارز آصف خان والاستوديو التابع له، بمثابة إطلالة مستقبلية على المشربية التقليدية، التي تمثل عنصر تصميم أنيقاً استخدمه السابقون من أهل المنطقة للسماح بدخول الضوء وتدفق الهواء.

وقال أحمد الخطيب، الرئيس التنفيذي للتطوير والتسليم العقاري في إكسبو 2020 دبي:

نتطلع بشغف لفتح أبوابنا للعالم في 20 أكتوبر 2020، وستمثل بوابات الدخول إلى إكسبو أفضل طريقة للترحيب بملايين الزوار من مختلف أنحاء العالم، ومنحهم الإطلالة الأولى على المنشآت المميزة والإبداع الفريد الذي سيشاهدونه في مختلف أرجاء الموقع.

ويأتي الكشف عن بوابات الدخول إلى إكسبو بعد إصدار مقطع فيديو مبهر لموقع إكسبو 2020 جرى التقاطه بطائرة مسيّرة، وتظهر فيه بجلاء قبة الوصل مكتملة بشكلها الجذاب.

وصُنعت المداخل بالكامل من الكربون المقوى خفيف الوزن. وترتفع كل منها 21 متراً عن الأرض، وهو ارتفاع يربو على مبنى من 6 طوابق. ويمتد كل مدخل بطول 30 متراً دون أي دعم إضافي.

لكل مدخل بابان يرتفع كل منهما 21 متراً بعرض عشرة أمتار ونصف المتر، وستفتح كل صباح على مدى 173 يوماً هو عمر الحدث الأروع في العالم في تعبير رمزي عن الترحيب بالعالم.

وتقود المداخل إلى ساحات وصول تملؤها الأشجار، هي الأخرى من تصميم آصف خان – بواقع مدخل لكل من المناطق الثلاث في موقع إكسبو، وهي الفرص والتنقل والاستدامة.

وامتداداً للتاريخ الثري الحافل بمنشآت إبداعية شهدتها الدورات السابقة من إكسبو الدولي، فإن هذه المداخل تمثل مستقبل الهندسة المعمارية وهي مستوحاة من الفنون الجمالية التي تميز المنطقة.

واستغرق العمل في هذه المنشآت المعقدة ثلاث سنوات، وهي أول عنصر يُكشف عنه بالكامل من تصميم آصف خان، المسؤول عن وضع تصاميم المساحات العامة في إكسبو 2020، الممتدة لأكثر من ستة كيلومترات من مسارات المشاة في أنحاء الموقع.

وقال آصف خان، الذي يصف بوابات الدخول إلى إكسبو بأنها أفضل أعماله على الإطلاق: المداخل هي أول ما تقع عليه عيناك لدى اقترابك من الموقع، لذا فإنها تمثل علامة مميزة في بداية رحلتك في إكسبو 2020 ونهايتها.

أتمنى أن تكون الهندسة المعمارية المستخدمة مصدر إلهام لا ينسى لزوار إكسبو، خاصة الأطفال منهم، وأن يشعروا بالسعادة لكون هذه المداخل جزءاً من إرث المنطقة.

المرور عبر الأبواب يمثل حدثاً فعلياً ورمزياً للانتقال من الماضي إلى المستقبل. وستمثل البوابات أول انطباع عن الموقع لملايين الزوار، الذين سيحضرون الحدث الأروع في العالم – أكبر حدث من نوعه يُنظّم في المنطقة العربية.

قمم وأحداث

من ناحية أخرى، دخلت الجهات المنظمة لكبرى المؤتمرات والأحداث العالمية في سباق مع الزمن من أجل حجز موقعها في معرض «إكسبو 2020 دبي» والاستفادة من هذا التجمع العالمي من حيث كثافة الحضور وفعالية التأثير.

ويحتضن «إكسبو 2020 دبي» الذي ينطلق في 20 أكتوبر القادم بمشاركة 192 دولة، عشرات القمم والأحداث العالمية التي ارتأت إعادة برمجة مواعيد انعقادها هذا العام بما يتوافق مع الجدول الزمني لـلمعرض.

وتشير القائمة غير النهائية للفعاليات والمؤتمرات التي حجزت موقعها في قائمة رزنامة الفعاليات المعتمدة ضمن إكسبو دبي 2020:

القمة العالمية للحكومات، وقمة أقدر العالمية، والقمة العالمية للاقتصاد الإسلامي، واليوم الدولي للتعليم، والنسخة 20 من معرض سيتي سكيب العالمي، ومعرض الشرق الأوسط للأفلام والقصص المصورة، إلى جانب القمة العالمية «RewirEd» المعنية بإعادة رسم ملامح الحوار العالمي بشأن التعليم، ومؤتمر بلوك إكسبو 2020.

ويشهد هذا العام توحيد جهود القمة العالمية للحكومات مع جهود إكسبو 2020 دبي، وإطلاق قمة استثنائية للحكومات تحت مسمى «قمة إكسبو العالمية للحكومات 2020» وذلك بالتزامن مع فعاليات إكسبو 2020 دبي، في الفترة من 22 إلى 25 نوفمبر 2020، في أكبر دورة للقمة منذ إطلاقها.

بدورها تنضم «قمة أقدر» بدورتها الخامسة إلى قائمة الأحداث الدولية البارزة التي يستضيفها «إكسبو 2020 دبي»، مما يمثل فرصة مميزة للقمة العالمية تسلط من خلالها الضوء على الخبرات العلمية والثقافية وعرض أحدث التطورات والتقنيات في العالم.

ويستضيف موقع «إكسبو 2020 دبي» القمة العالمية «RewirEd»، التي تمثل حدثاً استثنائياً لإعادة رسم ملامح الحوار العالمي بشأن التعليم، وتغيير التفكير الحالي واستكشاف الأساليب الحديثة للتعامل مع التحديات العالمية.

وتقام القمة - وهي ثمرة تعاون بين إكسبو 2020 دبي ودبي العطاء - بالتعاون الوثيق مع وزارة الخارجية والتعاون الدولي في مركز دبي للمعارض، الموجود داخل موقع إكسبو. وتجمع القمة، التي ستقام خلال الفترة من 17 إلى 19 مارس 2021، أكثر من 3 آلاف مشارك.

اقتصاد إسلامي

على مستوى الأحداث الاقتصادية يحتضن «إكسبو» الدورة الخامسة لـ«القمة العالمية للاقتصاد الإسلامي»، التي ينظمها مركز دبي لتطوير الاقتصاد الإسلامي بالتعاون مع غرفة تجارة وصناعة دبي، يومي 9 و10 نوفمبر 2020.

ويعد الاقتصاد الإسلامي من أهم المواضيع التي تُعنى الإمارات بمشاركة خبراتها وإنجازاتها في تطويره وتقديم صورة صادقة عن الإمكانيات التي يتمتع بها.

كما يعد عقد أعمال القمة العالمية للاقتصاد الإسلامي ضمن فعاليات «إكسبو» فرصة لاستكشاف سبل التعاون والعمل مع العالم لإيجاد الحلول والاستفادة من الفرص التي يتمتع بها القطاع.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات