مدرب الأرجنتين: نهائي المونديال ليس مجرد مواجهة بين ميسي ومبابي

ت + ت - الحجم الطبيعي

رفض ليونيل سكالوني المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني لكرة القدم اعتبار المباراة النهائية لبطولة كأس العالم 2022 مجرد مواجهة بين النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي والمهاجم الفرنسي كيليان مبابي.

ويلتقي المنتخب الأرجنتيني نظيره الفرنسي غدا في نهائي المونديال، الذي يتطلع من خلاله كل من المنتخبين لإحراز لقبه الثالث في تاريخ البطولة.

وقال سكالوني /44 عاما/ عن مباراة الغد ليست مجرد مواجهة بين ميسي ومبابي وإنما هي مباراة ومواجهة بين فريقين يمتلك كل منهما لاعبين آخرين قادرين على تشكيل ورسم شكل المباراة كما أنها مواجهة بين جهد جماعي لفريق ونظيره في الفريق الآخر.

وبرغم هذا، أعرب سكالوني عن أمله في أن يحمل ميسي كأس البطولة مع انتهاء مباراة الغد.

وأشار إلى أن فريقه وضع خطته للمباراة وأنه يدرك جيدا نقاط القوة والضعف في الفريق المنافس ، مؤكدا أن الفريق سيسعى لحسم المباراة دون الوصول لركلات الترجيح ولكنه سيكون بحاجة لاختيار أفضل العناصر لتسديد ركلات الترجيح إذا احتكم إليها الفريقان.

طباعة Email