رغم الخسارة.. ملك المغرب يحيي الركراكي ولاعبيه

ت + ت - الحجم الطبيعي

 وجه الملك محمد السادس ملك المغرب، تحيته إلى وليد الركراكي مدرب المنتخب ولاعبيه على المشوار الرائع في كأس العالم لكرة القدم، رغم الخسارة أمام فرنسا حاملة اللقب في الدور قبل النهائي أمس الأربعاء.

وكان المغرب خسر 2-صفر أمام فرنسا، ليواجه كرواتيا في مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع، يوم السبت، باستاد خليفة الدولي.

وأصبح المغرب أول فريق عربي وأفريقي يبلغ الدور قبل النهائي في كأس العالم.

وقالت وكالة الأنباء المغربية إن الملك محمد السادس تحدث هاتفياً إلى الركراكي وأبلغه "تحية نابضة بالحياة لكل مكونات الفريق بعد الإنجازات الرائعة خلال هذه الكأس مع تمنيات بالتوفيق الكامل في المباريات المقبلة".

وأشاد الملك محمد السادس بأداء الركراكي الذي استطاع تكوين فريق قوي بعد شهور قليلة فقط من توليه قيادة المنتخب الوطني.

وأضاف: "يتمتع بالتماسك والروح القتالية، ما مكنه من تسجيل حضور متميز في هذه التظاهرة وتشريف الشعب المغربي والجمهور العالمي من قيمه الرياضية الرفيعة وموهبته النموذجية".

كما تمنى الملك محمد السادس الشفاء العاجل لقائد المنتخب رومان سايس، وهنأه على روحه القتالية كما كلفه بنقل تهنئة حارة إلى جميع اللاعبين.

طباعة Email