ظاهرة غريبة توحي بتتويج المغرب بلقب مونديال قطر 2022

ت + ت - الحجم الطبيعي

تقدم المنتخب المغربي في نهائيات كأس العالم "قطر 2022"، وتحقيقه الفوز تلو الآخر ليصل للدور نصف النهائي، جعل أحلام المغاربة تكبر وتتعاظم.

وقبل المباراة المرتقبة لـ"أسود الأطلس" ضد فرنسا المقررة في وقت لاحق اليوم الأربعاء، انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي، إحصائية غريبة تخص نادي تشيلسي الإنجليزي، جعلت المشجعين المغاربة يؤمنون أكثر بتجاوز المغرب لفرنسا وحتى التتويج باللقب العالمي في قطر، وفقا لروسيا اليوم.

والإحصائية هي أنه منذ العام 2010، ينجح أحد اللاعبين في نادي تشيلسي في الفوز بكأس العالم، عندما يرتدي آخر رقمين من العام نفسه.

البداية كانت مع الإسباني خوان ماتا، الذي ارتدى الرقم 10 في تشيلسي وفاز مع منتخب بلاده بمونديال 2010، ثم الألماني أندريه شورله، صاحب الرقم 14 مع تشيلسي والذي نجح كذلك في الفوز مع ألمانيا بكأس العالم 2014.

وتكررت هذه "الظاهرة الخيالية" في 2018، عندما حقق أوليفييه جيرو بطولة كأس العالم مع فرنسا، وكان في ذلك العام يدافع عن ألون نادي تشيلسي ويحمل الرقم 18.

في العام الحالي تزامنا مع إقامة مونديال 2022، هناك لاعب يحمل رقم 22 مع نادي تشيلسي، وهو المغربي حكيم زياش، فهل يعني ذلك أن "أسود الأطلس" سيحققون أكبر مفاجأة في تاريخ كأس العالم ويتوجون بالمونديال القطري؟

 

طباعة Email