سانتوس يكشف سر حديثه مع رونالدو وتفاصيل جلوسه على دكة البدلاء

ت + ت - الحجم الطبيعي

أزاح فرناندو سانتوس، المدير الفني لمنتخب البرتغال، الستار عن الغموض الذي أحاط بقرار جلوس كريستيانو رونالدو على دكة البدلاء في مباراة سويسرا في دور الـ 16 في كأس العالم.

وظهر رونالدو على دكة بدلاء البرتغال، في مفاجأة مدوية، نظرا لأن المباراة كان يغلب عليها طابع الجدية، ولحاجة منتخب البرتغال لجهود هدافه التاريخي في المواجهة.

بدورها زعمت صحفية ريكورد البرتغالية أن رونالدو هدد سانتوس بمغادرة معسكر المنتخب اعتراضًا على القرار.

الأمر الذي لزم تدخل الاتحاد البرتغالي لكرة القدم، والذي قام، بنفي هذه الأنباء.

قال سانتوس «تحدثت مع كريستيانو رونالدو بخصوص جلوسه على مقاعد البدلاء، أنا المسؤول عن المنتخب، لذلك يجب أن أتحدث مع جميع اللاعبين، هذه فلسفتي في التدريب، إضافة إلى أن رونالدو هو قائد الفريق، ولاعب كبير بالنسبة للبرتغال، كان من الطبيعي أن أتحدث معه».

وأضاف: «شرحت لرونالدو أسباب عدم الدفع به في بشكل أساسي في مباراة سويسرا كي لا يتفاجأ، قلت له إنه من الأفضل ألا تبدأ المباراة، كي نوفر جهده لشوط المباراة الثاني، وهذا ما تم».

وتابع: «كريستيانو رونالدو، لأسباب نعرفها جميعًا، لم يكن سعيدًا بقراري، لأنه اعتاد أن يكون أساسيًا».

قال رونالدو لسانتوس: «هل تظن أن هذا قرار سليم» ليجيبه سانتوس ويشرح له وجهة نظره، وتقبلها قائد منتخب البرتغال.

وواصل سانتوس: «رونالدو لم يقل لي إنه يريد أن يترك معسكر منتخب البرتغال، وما فعله في المباراة خير دليل على ذلك، قام بمران الإحماء قبل المباراة، واحتفل مع زملائه بالأهداف، وصفق لهم، وهو الذي دعا زملاءه لتحية الجماهير عقب المباراة».

وختم سانتوس تصريحاته في هذا الصدد بجملة «أعتقد أن الوقت قد حان لتتركوا رونالدو وشأنه».

 

طباعة Email