ميسي: مونديال قطر الأخير لي

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد أسطورة كرة القدم الأرجنتيني ليونيل ميسي الإثنين أنه مصمم على الاستمتاع على الأرجح بالنسخة الخامسة الأخيرة له في نهائيات كأس العالم عندما يخوض غمار مونديال قطر بعد أعوام 2006 و2010 و2014 و2018.

وفي سن الـ 35 عاماً، اقترب الساحر الصغير من إنهاء مسيرته المليئة بالألقاب والكؤوس، بعدما خاض أربع نهائيات، بما فيها مرارة خسارة نهائي مونديال البرازيل 2014 أمام ألمانيا صفر-1 بعد التمديد.

وأوقعت القرعة منتخب "راقصي التانغو" ضمن المجموعة الثالثة التي تضم إلى جانب منتخب "الأخضر"، بولندا والمكسيك.

قال "البرغوث" الصغير نجم باريس سان جرمان الفرنسي في مؤتمر صحافي عشية خوض بلاده مباراتها الاولى أمام السعودية "مونديال قطر هو على الأرجح الأخير لي، فرصتي الأخيرة لتحقيق هذا الحلم الكبير الذي يراودنا جميعاً".

وسبق لنجم برشلونة السابق أن صرّح في مقابلة مع "إي أس بي أن" في 6 أكتوبر أن مونديال قطر قد يكون المشاركة الأخيرة له في نهائيات كأس العالم.

ويعتبر ميسي الفائز بالكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم سبع مرات أحد لاعبَين في جيله، وإن لم يكن الأفضل على الإطلاق في عالم الكرة المستديرة، إلى جانب البرتغالي كريستيانو رونالدو.

وأردف قائلا "لا أعرف ما إذا كانت فترة عابرة أم أنا الأكثر سعادة في مسيرتي... ولكني أشعر اني بحالة جيدة جداً. نعم. كأس العالم هذه، أتعامل معها في سن أخرى، وأنا اكثر نضوجاً. أحاول أن أستمتع بكل شيء على أكمل وجه، وأن أعيشه (المونديال) بكل قوة وأن أستمتع بكل لحظة فيه".

وعن حالته البدنية قال "أشعر أنني بحالة جيدة بدنياً. أنا أمر بوقت جيد جداً، على الصعيدين الشخصي والبدني. ليس لديّ أي مشاكل. لقد تدربت بشكل منفصل لأنني تلقيت ضربة (في الكاحل)، لكنها كانت كإجراء احترازي. لا شيء غريب".

واستهل ميسي التمارين بمفرده السبت، غداة غيابه عن الحصص التدريبية بعد وصول منتخب "البي سيلستي" إلى الدوحة، مكتفياً بالعمل داخل صالة اللياقة البدنية.

ولم يجزم ميسي ما اذا كانت الأرجنتين في القمة، قائلاً "لا أعرف ما إذا وصلنا بحالة أفضل (من النسخ السابقة)، لكننا وصلنا بعد التتويج (بكوبا أميركا) وهذا يريح من الكثير من العقد...".

وأضاف "تذكرني هذه المجموعة كثيرًا بمجموعة 2014، وهي مجموعة متوازنة جدا حيث كان كل لاعب يعرف ما كان يبحث عنه على أرض الملعب. من الجيد الوصول بهذه الحالة، فهذا يمنحك الكثير من الثقة عندما تذهب للعب. أناس عدة لا ينتمون للأرجنتين ولكنهم يريدون الفوز لها بسببي. أنا ممتن لكل الحب الذي تلقيته طوال مسيرتي، ويسعدني أن أرى الناس يريدون نفس الشيء مثلي".
 

 

طباعة Email