%27.3 فقط من قراء « البيان » ساندوا بقاء «الساحر»

ميسي ينثر السعادة في إسبانيا

نجح النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي في رسم السعادة في إسبانيا، خصوصاً على وجوه مشجعي برشلونة، بعد قراره الاستمرار مع الفريق الكاتالوني، مدافعاً عن ألوانه موسماً جديداً، بسبب ضغوط الشرط الجزائي، وأكدت وسائل الإعلام الإسبانية سعادة الجماهير ببقاء «المتعة الكروية» في «الليغا» من خلال وجود «الساحر».

وامتدحت الصحف الإسبانية، أمس، موقف ميسي، الذي قال «لن أدخل أبداً في نزاع قضائي مع نادي حياتي»، وفي الوقت نفسه وجه نجم «البارسا» رسالة مدمّرة وانتقادات قاسية لإدارة النادي ورئيسه بارتوميو، الذي أوضح في وقت سابق أنه يضع استقالته مقابل عودة ميسي.

وعنونت «ماركا» «ميسي يبقى، انتهت الأزمة»، وعنونت «موندو ديبورتيفو» الكاتالونية «ميسي يكسر الصمت ويعلن مواصلة المشوار مع بلاوغرانا».

وتترقب جماهير برشلونة مشاركة «الساحر» في التدريبات، بعد خضوعه لاختبار فيروس «كورونا» المستجد، وبحسب الصحف المحلية، سيكون النجم الكبير قادراً على خوض مباراة ودية ضد ناستيك تاراغونا في 12 الجاري وراء أبواب موصدة في ملعب يوهان.

وأشاد نادي برشلونة بقرار لاعبه بالبقاء عبر نشره صورة له على حسابه على تطبيق «انستغرام»، وألحقها بتعليق من حديثه «سأقدم أفضل ما لديّ.. حبي للبارسا لن يتغير أبداً». الجدير بالذكر أن ميسي أحرز 634 هدفاً وفاز بـ34 لقباً مع برشلونة.

لمتابعة التفاصيل اقرأ أيضاً:

بقاء ميسي يؤجّج الجدل المستمر

طباعة Email
تعليقات

تعليقات