00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الابتكار رأس مال المستقبل

ت + ت - الحجم الطبيعي

تنطلق الإمارات من استراتيجيتها الرامية لتكون ضمن الدول الأكثر ابتكاراً على مستوى العالم، باعتبار الابتكار أساس التطوير والارتقاء بجودة الحياة، وإيماناً من قيادتها الرشيدة بأن الابتكار هو رأس مال المستقبل، تأتي الرؤية الاستراتيجية للإمارات تأكيداً على هذا النهج في شتى المجالات والقطاعات، حيث تطمح أن تشكل الابتكارات والأبحاث والعلوم والتكنولوجيا الركائز الأساسية لاقتصاد معرفي تنافسي عالي الإنتاجية، كما تهدف الاستراتيجية الإماراتية بالتوازي إلى استقطاب واستبقاء المواهب في القطاعات الاستراتيجية للدولة، وتهيئة البيئة المناسبة لوضع الإمارات ضمن قائمة أفضل الدول في مؤشرات تنافسية المواهب العالمية، عبر صياغة إطار حوكمة متكامل يضمن توافر المواهب والمهارات القادرة على دعم طموح الإمارات وسعيها الحثيث لتعزيز حضورها في العديد من المجالات العلمية المتخصصة خلال الأعوام الخمسين المقبلة، والتي سيمثل البحث والتطوير جزءاً مهماً من البنية التحتية الوطنية للدولة، ما يعزز أداء الاقتصاد الوطني القائم على المعرفة ويدعم طموحاتها بعدما نجحت في تحويل الابتكار إلى ثقافة حياة، ونهج إداري لتطوير العمل الحكومي، وتعزيز التنمية الاقتصادية المستدامة من خلال التخطيط الاستباقي، والرؤية المستقبلية التي أثمرت عن حجزها المراكز المتقدمة عربياً وعالمياً، في مؤشرات الابتكار.

وخلال الجائحة، حرصت الإمارات على تسخير الابتكار والإبداع والذكاء الاصطناعي والمختبرات العلمية في تعزيز الجهود الدولية لمواجهة انتشار فيروس كورونا «كوفيد 19»، الذي اجتاح العالم، ووقف تفشي الوباء، ورفع قدرات الوقاية منه.

لقد حققت الدولة نتائج متميزة في مجالي الابتكار والإبداع نتيجة سياسة واضحة المعالم في مجال العلوم والتكنولوجيا والابتكار، حيث أطلقت استراتيجيات ومبادرات لتشجيع الابتكار، بهدف تحقيق اقتصاد معرفي ومتنوع ومرن، تقوده كفاءات إماراتية متخصصة، وتعززه أفضل الخبرات بما يضمن الازدهار بعيد المدى.

طباعة Email