العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    نهج فاعل في مواجهة «كورونا»

    منذ بداية تفشي فيروس «كورونا» المستجد «كوفيد 19»، تعاملت دولة الإمارات مع هذه الجائحة وفق استراتيجية استباقية بهدف ضمان صحة وسلامة المجتمع، وعبر تضافر كافة القطاعات لدعم الاستراتيجية الصحية ضمن الجهود الوطنية لاحتواء الجائحة، وهذا ما جعل الدولة تتبوّأ المراكز الأولى عالمياً على أكثر من صعيد، وباتت تجربة الإمارات نموذجاً مبدعاً يحتذى في مراحل التعامل مع تفشي الفيروس، وصولاً إلى تحصين الجزء الأكبر من المجتمع، وفق استراتيجيات تناسبت مع كل مرحلة من مراحل انتشار الوباء، قبل دخول اللقاح وبعده. وتحتل الإمارات المرتبة الأولى عالمياً في توزيع الجرعات اليومية للقاحات بمعدل 158.24 جرعة لكل 100 شخص، وتلقى 74.5 في المئة من سكان الدولة الجرعة الأولى من اللقاح و64.3 في المئة تلقوا الجرعتين.

    وغني عن القول إن بلوغ الإمارات هذا المستوى من الاستجابة للتصدي للفيروس وتداعياته، هو ثمرة جاهزية البنية التحتية الصحية في حماية المجتمع والوقاية من مضاعفات الجائحة، وما شهدته الأيام السابقة من انخفاض في عدد الحالات المسجلة في الدولة يؤكد قدرة القطاع الصحي والجهات المعنية على السيطرة على انتشار الفيروس، في ظل تطبيق أفضل المنهجيات للكشف المبكر على الحالات، وسرعة الاستجابة والتعامل مع المصابين والمخالطين بمهنية ووفق أحدث الطرق العالمية.

    الإمارات واجهت الجائحة بمنهج فاعل وبنية متكاملة ومتميزة، وهذا المنهج الناجح يتضمن، إلى جانب تحصين المجتمع، التقيّد بالإجراءات الاحترازية، مع ضرورة الالتزام بالبروتوكولات السارية.

    طباعة Email