دبي.. دروس في النجاح والريادة

في كل يوم، تترسّخ أكثر، مكانة دبي الرائدة؛ مركزاً إقليمياً وعالمياً للمال والأعمال، وبيئة حاضنة لأفضل العقول والمواهب، ومكاناً أمثل لانطلاق المشاريع الناشئة في العالم.

قصص النجاح التي ترويها الإمارة لا تتوقف. دروس لكل من يريد التعلّم، والتزوّد بالخطط ومسالك الإبداع. فمع كل فجر، تحكي دبي قصة نجاح جديدة، تبهر القاصي والداني، برؤية وحكمة قيادتها، وإبداع أبنائها وروّادها.

بالأمس كانت قصة فريدة أخرى، نُسجت في دبي. إنها حكاية «كريم»، الشركة المتخصصة في تقديم خدمات التوصيل عبر موقعها الإلكتروني والتطبيقات الذكية التي استحوذت عليها شركة «أوبر» العالمية في صفقة تعد الكبرى في القطاع التقني على مستوى المنطقة، تجاوزت قيمتها 11 مليار درهم.

«كريم»، قصة نجاح سبقتها نجاحات أخرى، مثل «دوبيزل»، و«سوق» وغيرها. هذه الشركات لم تكن انطلاقتها من دبي محض مصادفة، ولم يكن نجاحها العالمي ضربة حظ.

إنها البيئة التشريعية المرنة التي تراعي مصالح الشركاء، وإرساء أفضل البنى التحتية، الفائقة والذكية، وفق أرقى المعايير العالمية، والانفتاح على الأفكار المبدعة والطاقات الملهمة، التي استثمرتها الإمارة، لتقطف ثمار التفوق والريادة نحو المستقبل.

إنها رؤية محمد بن راشد، الذي أسّس قبل 20 عاماً في صحراء دبي «فكرة»، شكك المحبِطون في جدواها، فكانت مدينة دبي للإنترنت، الملهمة لكل مبدع ورائد أعمال ناجح، لأن عالم اليوم يفتح الطريق فقط لمن يعرف أين يريد الوصول.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات