لا شيء يوقف عجلة التنمية

تنطلق مسيرة التنمية والبناء في دولة الإمارات، بتوجيهات قيادتها الرشيدة، وبسواعد أبنائها، وبخطى متسارعة، من أجل الوصول إلى الهدف القريب، وهو تحقيق رؤية الإمارات 2021، وكذلك الهدف الثابت الأكبر، وهو التنمية المستدامة، هذه المسيرة التي انطلقت منذ سنوات، ووصلت معها دولة الإمارات إلى المواقع الريادية في العالم، ونالت أعلى درجات التقييم، حسب المؤشرات العالمية، هذه المسيرة لن تتوقف، طالما هناك قيادة حاسمة ومؤمنة بالله، ثم بشعبها، وبعزة ورفعة وطنها، وطالما هناك شعب يؤمن بالله، ويلتف حول قيادته، ويعمل بجد وتصميم وإخلاص، وهذا ما أكده صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، أثناء تفقُّده المشاريع التنموية والتطويرية التي تنفذها شركة «ميدان» في عدة مناطق في دبي، حيث قال سموه: «إن عجلة التنمية والتعمير والتطوير لن تتوقف، ما دامت هناك سواعد وطاقات بشرية وطنية، تعمل بجد وإخلاص، من أجل خدمة وطننا الغالي ورفعته، وترسيخ مكانته الإنسانية والاقتصادية والاجتماعية عالمياً»، وقال سموه: «عطاؤنا لا ينضب، ما دامت الحياة في عروقنا تنبض».

دولة وقيادة وشعب شغلهم الشاغل هو التنمية والبناء والتنافسية على أعلى المستويات العالمية، لا بد أن يحققوا الهدف، ويبقوا في المقدمة، وها هي القيادة الرشيدة، تبارك الجهود المبذولة من أجل إنجاز هذه المشاريع العالمية المستوى، تصميماً وإبداعاً وتميزاً، والتي تشكّل عنصر جذب سياحياً واستثمارياً محلياً وإقليمياً وعالمياً، ما يسهم في تطوير قطاع الصناعة السياحية الترفيهية والثقافية والاجتماعية، ويجعل الإمارات دائماً في المقدمة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات