أولوية تمكين الإماراتية - البيان

أولوية تمكين الإماراتية

المرأة الإماراتية كانت منذ بداية تأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة على رأس أولويات القيادة الرشيدة، التي سارت على درب المغفور له، بإذن الله، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، الذي أطلق مسيرة المرأة الإماراتية بقوله: «لا شيء يسعدني أكثر من رؤية المرأة وهي تأخذ دورها المتميز في المجتمع، ويجب ألا يعيق تقدمها شيء».

وها هي القيادة الرشيدة في الدولة تمنح المرأة الحقوق والامتيازات كافة، لتشارك في مسيرة البناء والتنمية، وتأتي توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، برفع نسبة تمثيل المرأة الإماراتية في المجلس الوطني الاتحادي إلى 50 % من الدورة المقبلة، كخطوة تحقق التمكين الكامل للمرأة الإماراتية، وتؤكد على دورها الريادي بالقطاعات الحيوية كافة في الدولة.

لا شك أن هذه التوجيهات تعطي المرأة دفعة كبيرة وحافزاً قوياً للعمل والتقدم، كما أكد ذلك صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بقوله: «تخصيص نسبة 50 % للمرأة في الدورة الانتخابية المقبلة للمجلس الوطني الاتحادي تعطي دفعة كبيرة لترسيخ دور المرأة التشريعي والقانوني والبرلماني في مسيرتنا التنموية».

وبارك صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان للمرأة الإماراتية رفع نسبة تمثيلها في المجلس الوطني الاتحادي، مشيراً إلى أنها «خطوة إضافية لتعزيز دورها ومساهمتها في صنع القرار الوطني».

بهذه التوجيهات السامية تحقق المرأة الإماراتية في زمن قياسي ما حققته مثيلاتها في العالم في عقود طويلة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات