نريد قادة يحرّكون الجبال - البيان

نريد قادة يحرّكون الجبال

دولة الإمارات العربية المتحدة التي حققت في سنوات معدودة إنجازات لم تحققها دول أخرى كبيرة وقديمة، هذه الدولة الفتية التي لا تقبل بغير المراكز الأولى، وأن تكون دائماً في مقدمة العالم، منحها الله سبحانه وتعالى قيادة رشيدة وحكيمة تعمل ليل نهار من أجل رفعة الوطن والمواطن، هذه الدولة الفتية لا يمكن أن تستمر في مسيرتها التنموية العملاقة بقيادات عادية وتقليدية، بل تحتاج إلى قيادات تتمتع بملكة الابتكار والإبداع، وتتحدى المصاعب وتحطم الحواجز، وهو ما أكده صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بقوله: «نفتش عن قادة يحرّكون الجبال.. ويقودون التغيير.. ويصنعون المستقبل.. همتهم في السماء.. وطموحاتهم معانقة النجوم».

لقد حدّد سموه ماهية القادة المطلوبين لمسيرة دولة الإمارات في التنمية المستدامة وفي التحليق نحو الآفاق، ولم يصعّب سموه مهمة البحث عن هؤلاء القادة، بل أعطى من خلال تجربة سموه الطويلة في القيادة والإدارة مواصفات القيادة المطلوبة، وما المطلوب منها لوطنها الإمارات، مشيراً، في هذا الصدد، إلى أن القيادة فكر ودهاء، والقيادة في الصبر والتعليم، والقيادة في الممارسة، ومؤكداً أن كلمة مستحيل ليست في قاموسنا بدولة الإمارات.

كلمات ودروس مهمة من رصيد الخبرة العالية والتجارب الطويلة للقائد المعلم، الذي يحرص دائماً على إعداد قادة يقودون العمل في مختلف المجالات، مؤهلين على أعلى مستوى، ومستوعبين جيداً مدى أهمية دورهم في مسيرة التنمية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات