عبث إعلامي قطري - البيان

عبث إعلامي قطري

على ما يبدو أن تنظيم الحمدين في قطر، بعد أن فسدت علاقاته بجيرانه المقاطعين له بسبب سيرته السوداء في دعم الإرهاب، قرر أن ينفق أموال شعب قطر على حملاته الإعلامية المشبوهة في الخارج، والتي تهدف إلى التشهير والإساءة لسمعة الدول الأربع المقاطعة له والمكافحة للإرهاب، حيث يلجأ لإعلام بعض الدول العربية لتحقيق أهدافه، وليضرب عصفورين بحجر واحد، يشهر بسمعة الدول المقاطعة له وفي نفس الوقت يفسد العلاقات بين الدول الأربع والدول العربية التي يستخدم إعلامها ضدها، وهذا ما يفعله في لبنان الذي دخلت بعض وسائل إعلامه في هذه الحملة المأجورة.

وما تفعله صحيفة «الأخبار» اللبنانية نموذج واضح للصحافة الصفراء المأجورة، حيث تتبنى نشر الأكاذيب والادعاءات الباطلة التي يروج لها تنظيم الحمدين، وخاصة ادعاءاته ضد دولة الإمارات ومحاولاته الإيقاع وزرع الخلافات بين الإمارات وجيرانها الخليجيين بنشر وثائق مزورة وملفقة تتهم الإمارات باتهامات باطلة لا يصدقها عاقل.

دولة الإمارات تهيب بلبنان ومسؤوليه الذين ينادون دائماً بأفضل العلاقات مع دول الخليج العربي، اتخاذ الخطوات الرادعة والكفيلة بألا يتحول لبنان إلى ساحة إعلامية تروج من خلاله الأخبار الكاذبة، وبمنع تحوّل بعض وسائل الإعلام اللبنانية إلى أدوات لخدمة الأهداف القطرية المشبوهة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات