الارتقاء بالمواطن هو الهدف - البيان

الارتقاء بالمواطن هو الهدف

تأتي المبادرات الأربع التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، لتؤكد الحقيقة الثابتة في دولة الإمارات منذ تأسيسها حتى يومنا هذا، وهي أن المواطن الإماراتي والارتقاء بحياته وتأمين معيشته ومستقبله هو الشغل الشاغل والهدف الأول للقيادة الرشيدة، التي أنعم الله بها على هذه الدولة الفتية منذ تأسيسها على يد المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه.

المبادرات الأربع تهدف إلى الارتقاء بجودة حياة المواطنين، وتوفير الخدمات المتكاملة لضمان الاستقرار الاجتماعي، إضافة إلى تعزيز دعائم مجتمع إنساني تطوعي متكافل، يتمتع بروح المسؤولية الفردية والجماعية تجاه الوطن، وذلك تشجيعاً وتأكيداً لأهمية العمل الإنساني، والذي زرعه القائد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في المجتمع الإماراتي.

إن الارتقاء بحياة المواطن الإماراتي وتحقيق مجتمع الرفاهية، هو أحد أسس وأهداف نهج الخير والعطاء الذي أصبح نهج عمل وسياسة دولة، وهو ما وصفه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد بأنه «إرث إنساني كبير وعطاء زاخر بالقيم والعبر والمعاني التي تحترم الإنسان، وتعلي من مكانته، وتضعه على قائمة الأولويات، وتجعله رهان المستقبل»، مؤكداً سموه أن الدولة تلتزم بهذا النهج وتعمل به، تحقيقاً لاستراتيجية مستدامة هدفها أن يتمتع أبناء الإمارات بحياة كريمة، وتسود مجتمعه المتماسك قيم التسامح والتعايش وروح التآلف والتآزر، وينعم أفراده بحياة هانئة وسعيدة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات