15 عاماً إنجازات وريادة

لعب المجلس التنفيذي لإمارة دبي منذ تأسيسه عام 2003 دوراً بارزاً في مسيرة التنمية العملاقة، وفي تحقيق إنجازات طموحة رسخت مكانة دبي في مصاف أبرز المدن في العالم ومن أكثرها تقدماً ونمواً وسعادة، تجسيداً للرؤية الطموحة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، التي جعلت نهج الابتكار والإبداع وتفوق الأداء أساس العمل الحكومي.

وقد توج هذا النهج، بتحقيق المجلس التنفيذي بقيادة سمو الشيخ حمدان بن محمد إنجازات ضخمة رسخت مكانة دبي كمركز عالمي مهم للتجارة والمال والأعمال والسياحة والخدمات، يستقطب الاستثمارات والكفاءات من مختلف أنحاء العالم، وهو النهج الذي ساهم أيضاً في تصدر دولة الإمارات للمراكز الأولى في العديد من مؤشرات التنمية والتنافسية على المستوى الدولي.

هذا النجاح الكبير كان وراءه جهود كبيرة لفريق عمل بذل أقصى ما لديه من جهد ونشاط دؤوب ليل نهار لتحقيق رؤية القيادة. هذا العمل الممزوج بالفكر والابتكار والإبداع هو الذي ميز دبي وجعلها درة المدن، ومازالت القيادة الرشيدة تنتظر المزيد لإيمانها بأن النجاح والتفوق ليس هو النهاية بل الثبات عليه هو الهدف الرئيسي والدائم، وهو ما أكده صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم في رسالته لفريق المجلس التنفيذي، حيث قال سموه: «أقولها لحمدان وفريق عمله: مستقبل شعبنا يعتمد على ما تقدمونه من فكر وإبداع وريادة وتوجيه. لحمدان وفريقه أن يتحلوا بالهمم العالية وألا يرضوا ولا يقنعوا بأقل من المركز الأول».

تعليقات

تعليقات