الإمارات ومصر - البيان

الإمارات ومصر

تقف الامارات موقفاً واضحاً وصلباً يقوم على عدة ثوابت سياسية، إزاء الجماعات الإرهابية، تلك الجماعات التي تسعى لتصدير الفوضى الدموية إلى كل مكان، ومس الأمن والاستقرار في كل دول العالم.

إن إدانة الإمارات للحادثة الإرهابية، التي وقعت في طنطا المصرية، تعبير عن علاقة الإمارات ومصر، أولاً، هذه العلاقة التاريخية الممتدة، على مستوى قيادتي البلدين، والشعبين، وهي علاقة عميقة تعكس التطلعات لمستقبل أفضل، كما إن هذه الإدانة، تعبير آخر عن إدراك دولتنا، لمغزى الإرهاب وغاياته.

هذه الجماعات الإرهابية، لا تجيد سوى القتل، وتبريره بمبررات واهية، تنطلي على بعض البسطاء، الذين يتم تضليلهم، ولعل المؤكد هنا، أن وعي العرب والمسلمين عموماً في العالم، ارتفع إلى حد كبير، بعد أن انكشفت غاية هذه التنظيمات، ودورها في تشويه سمعة الإسلام والمسلمين، وغايتها مس الأمن والاستقرار، وتقويض أمن الدول.

لقد ثبت مراراً أن هناك أجندات خفية لهذه الجماعات، وما من مكان ظهر فيه الإرهاب، إلا وتبينت لاحقاً، الغايات الإجرامية لهذه الجماعات.

آن الأوان أن يتم وأد هذا الداء، وأن يقف الجميع، حكومات، وشعوباً، وكل نخبة إنسانية، في وجه هذا الظلام، لإنهاء ما تبقى منه، وهي مهمة ليست صعبة، إذا أدرك الجميع أن هذه مهمة كل واحد، وكل طرف، وليست حكراً على البعض فقط.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات