حكايات ألعاب القوى 5

تحدثت في الأسابيع الماضية عن بدايات ألعاب القوى منذ فبراير 1975م واستمرار المجالس المختلفة وصولاً إلى الفترة من عمر مجالس اتحاد ألعاب القوى الرابعة والتي بدأت من عام 1985 وحتى 1988.

حيث كان تشكيل مجلس الإدارة برئاسة ناصر عبدالله الجنيبي وعبيد راشد المجر (نائباً) وراشد الكعيبي (الأمين العام) وعضوية كل من سليمان خميس والمرحوم محمد حسين علي سنجل ومحمد علي شقيري (الله يحفظه ويشفيه) وعلي المالود والعميد خميس سعيد خميس (رحمة الله عليه) وحكمنا الدولي علي بوجاسم وسعيد راشد.

وتبادل كل من راشد الكعيبي والمرحوم العميد خميس سعيد خميس أمانة السر لهذه الفترة من عمر الاتحاد.

وكانت البطولة الأولى لدول مجلس التعاون الخليجي لألعاب القوى بالدوحة عام 1986 أول بطولة يشارك فيها الاتحاد في رئاسة ناصر عبدالله الجنيبي، حيث إن وفداً برئاسة المرحوم العميد خميس سعيد وصل للدوحة للمشاركة في البطولة وكان ضمن الوفد اللاعبون يوسف أحمد وشداد سعيد وأحمد الكمالي والمغفور له بإذن الله سالم مصبح وعدنان ألماس بالإضافة إلى آخرين وفاز اللاعب شداد سعيد بميدالية فضية في مسابقة الوثب الطويل.

كما شارك الاتحاد في بطولة دول مجلس التعاون الخليجي لاختراق الضاحية للشباب في مملكة البحرين في فبراير 1988 بفريق يمثل فئة الشباب وكان ضمن الوفد اللاعبون يوسف علي أحمد وناصر اليماحي وسعيد سالم وحصل اللاعب يوسف علي أحمد على المركز الثالث والميدالية البرونزية بالإضافة إلى فوز منتخب الإمارات بكأس المركز الثالث.

واستعد بعدها المنتخب للمشاركة في الدورة الأولمبية بسيول في صيف عام 1988، حيث شارك اللاعب خليل إبراهيم في سباق 400 متر جري وخرج من التصفيات التمهيدية واستطاع ناصر عبدالله الجنيبي تحقيق المزيد من المكاسب الإدارية والفنية من واقع خبرته وتجربته للاتحاد.

 

طباعة Email