كفاءة وحسن أداء

أكد النجاح غير المسبوق الذي حققته الإمارات في التعامل مع جائحة «كورونا»، وتجاوز تداعياتها، قدرتها على تجاوز أصعب التحديات، بل واستثمارها في مواصلة مسيرة التنمية، ومراكمة الإنجازات مستنيرة في ذلك برؤية وبعد نظر قيادتها الرشيدة.

ففي الوقت الذي شلت فيه تداعيات الجائحة الحياة في العديد من دول العالم، تمكنت الإمارات، ومن خلال نهجها الاستباقي وتخطيطها الاستراتيجي بعيد المدى، من تجاوز هذه الأزمة الصحية، وإعادة إطلاق عجلة الحياة والاقتصاد، وفق أكثر البروتوكولات الصحية والتدابير الاحترازية فاعلية.

وقد مثل تبوؤ دولتنا المركز الأول على مستوى الشرق الأوسط، والـ 14 عالمياً في كفاءة التعامل مع جائحة «كورونا»، وفق استبيان المؤشر العالمي للقوة الناعمة الذي تصدره «براند فايننس»، والذي شمل عشرات آلاف الأشخاص في 105 دول حول العالم، أحدث شهادة على نجاح وتفوق استراتيجية الدولة في مكافحة الجائحة، وهو ما أكده محمد بن راشد بقوله، إن كفاءة وحسن أداء دولة الإمارات في التعامل مع جائحة «كوفيد19» يشهد له العالم، ويضع بصمة مضيئة في تاريخنا.

هذه النجاحات هي ثمرة نهج القيادة الرشيدة في اتخاذ القرار المناسب في الوقت المناسب وتوفير كافة الموارد لتحقيق الأهداف المرسومة، بما يضمن تواصل مسيرة التنمية ورخاء الوطن والمواطن.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات