قرار قيادي واستراتيجي

المحافظة على المنجزات والمكتسبات العظيمة التي تحققت لأبناء الإمارات، بفضل رؤية ومثابرة قيادتها، هي على الدوام على رأس أولويات سياسة الدولة التي تؤمن بأن استدامة التنمية تحظى بأهمية كبيرة لما لها من أثر على تعظيم الازدهار والرخاء والرفاه للمواطنين.

تأكيد حمدان بن محمد بالأمس، على تجديد حكومة دبي التزامها بالدعم الكامل لطيران الإمارات في هذا الظرف الاستثنائي من خلال ضخ رأسمال جديد للشركة، يأتي ليبرهن على الفكر الفريد للقيادة الاستثنائية التي كانت منذ عقود وراء صناعة قصة نجاح هذه الناقلة من خلال تربعها على عرش الناقلات الدولية في العالم، وليجدد حمدان بن محمد التأكيد على ما تتمتع به هذه الناقلة الوطنية من قيمة استراتيجية كبيرة كإحدى الدعائم الرئيسية لاقتصاد إمارة دبي ودولة الإمارات عموماً.

قرار قيادي وعظيم لحكومة دبي، هكذا وصف الاتحاد الدولي للنقل الجوي «أياتا» هذه الخطوة، بل ودعا العالم أجمع إلى المسارعة بالاحتذاء بها، وهذه حقيقة أصبحت واضحة للعالم أجمع فحزم الدعم الاقتصادي التي تطلقها الإمارات والمبادرات النوعية المتلاحقة، هي الكفيلة بالمحافظة على منجزات الوطن، والقادرة على الانتصار في معركة تجاوز أي تأثيرات اقتصادية جراء الأزمة التي تسبب بها انتشار «كورونا».

تعامل الإمارات مع الأزمات بحنكة ودراية وسبق في المبادرة، يمنح العالم على الدوام تجربة استثنائية أثبتت نجاحاً في أكثر من موقف، ويمكن لجميع الحكومات أن تقتدي بها، لتجنيب الاقتصاد العالمي أي تأثيرات سلبية بعد نجاحه بإذن الله، من الانتصار في معركته المشتركة ضد «كورونا».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات