طلب جديد من الجمهوريين في ميشيغان للجنة الانتخابات

طلب مسؤولو الحزب الجمهوري في ميشيغان من لجنة الانتخابات بالولاية، اليوم "السبت"، تأجيل التصديق على نتيجة الانتخابات الرئاسية لمدة 14 يوماً للسماح بالتدقيق في بطاقات الاقتراع الواردة من أكبر مقاطعات الولاية.

ومن المقرر أن يجتمع مجلس الإدارة الذي يضم عضوين من الحزب الديمقراطي واثنين من الحزب الجمهوري في 23 نوفمبر، للتصديق على نتائج الانتخابات وسيكون أمامه ما يصل إلى 20 يوماً للقيام بذلك.

وطالب المسؤولون الجمهوريون في رسالة إلى اللجنة بتدقيق كامل في أصوات مقاطعة واين التي تضم مدينة ديترويت التي تقطنها أغلبية من السود.

ويقول المسؤولون الجمهوريون إن "تجاوزات" حدثت في المقاطعة، لكن لم يتم إثباتها إلى حدود الساعة.

من جهتها، أعلنت حملة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب "الخميس" الماضي، أنها ستسحب طعنها في نتائج التصويت بولاية ميشيغان.

وقال رودي جولياني محامي ترامب: "قررنا سحب دعوانا القضائية في ميشيغان كنتيجة مباشرة لتحقيق الإغاثة التي سعينا إليها".

وأضاف: "إيقاف اعتماد الانتخابات في "وأين" قبل الأوان، وقبل أن يطمئن السكان إلى أنه تم احتساب كل صوت قانوني، لم يتم".

يذكر أن مركز إديسون للأبحاث أفاد الجمعة الماضي، بأن المرشح الديمقراطي جو بايدن فاز بـ306 من أصوات المجمع الانتخابي بعد أن حسم السباق الرئاسي لصالحه في ولاية جورجيا.

ويرفض الرئيس الجمهوري دونالد ترامب نتيجة الانتخابات حتى الآن، وقدم طعونا قضائية فيه

طباعة Email
تعليقات

تعليقات